العراق يخطط لبناء عشر سفن   
الاثنين 1432/2/13 هـ - الموافق 17/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 1:45 (مكة المكرمة)، 22:45 (غرينتش)

سفينة تفرغ حمولتها في ميناء أم قصر العراقي (الأوروبية-أرشيف)

يعتزم العراق دعوة شركات عالمية لتقديم عروض لبناء عشر سفن -تشمل سفن صب وحاويات- تبلغ تكلفتها نحو 110 ملايين دولار.

وأوضح عصمت عامر رئيس الشركة العامة للنقل البحري المملوكة للدولة أن العراق بدأ إعادة بناء أسطوله البحري حينما اشترى أولى سفنه الجديدة عام 2009.

يشار إلى أن بغداد وقعت اتفاقا في سبتمبر/أيلول الماضي مع شركة غلوبال ريفاينري السويسرية لتشغيل 66 سفينة بشكل مشترك. ومنحت الصفقة العراق أول أسطول بحري له منذ الغزو الأميركي للعراق عام 2003.

وحسب عامر فإن وزارة النقل تنوي دعوة الشركات المتخصصة مطلع مارس/آذار المقبل لبناء أسطول من عشر سفن لمختلف الأغراض.

وبيّن أن المناقصة ستشمل أربع سفن صب وسفينتي حاويات وسفينة ركاب واحدة، ويتوقع أن يستغرق بناء السفن عامين.

وقال عامر إن المشروع جزء من خطة استثمارية حكومية، وقد تم تخصيص الأموال بالفعل لتنفيذه.

ويأمل العراق أن تمكنه العقود التي أبرمها في العامين الماضيين مع شركات نفط عالمية كبرى من مضاعفة إنتاجه النفطي لأربعة أمثال المستوى الحالي، ما سيمكنه من إعادة بناء البلاد المدمرة بعد عقود من الحرب والعقوبات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة