دول آسيا والمحيط الهادي تتعهد بدفع مفاوضات التجارة العالمية   
الخميس 1427/5/5 هـ - الموافق 1/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:09 (مكة المكرمة)، 13:09 (غرينتش)

بدأ وزراء التجارة في 21 دولة من آسيا والمحيط الهادي مباحثات في مدينة هو شي منه الفيتنامية تستمر يومين وتتصدرها مسألة دفع مفاوضات التجارة العالمية.

 

وقال وزير التجارة الفيتنامي ترونغ تويان إن الدول الأعضاء في مجموعة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي تسعى إلى التوصل إلى توصيات محددة لبعث الروح في جولة الدوحة للتجارة العالمية التي بدأت في 2001.

 

وأوضح تويان أن المجموعة ستبعث برسالة قوية وصادقة لدفع مباحثات منظمة التجارة العالمية تتعدى في مضمونها البيان السياسي لتتضمن اقتراحات محددة, مؤكدا أن لمجموعة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي دورا مهما تلعبه من أجل إنقاذ مفاوضات التجارة العالمية.

 

وتهدف اجتماعات الوزراء إلى بحث أوجه التعاون التجاري وفرص الاستثمار بين دول المنطقة.

 

يشار إلى أن المجموعة التي تضم الدول الآسيوية والمطلة على المحيط الهادي تجتمع مرة كل عام في إحدى الدول الأعضاء لبحث مسائل تتعلق بالتعاون السياسي والاقتصادي. وقد عقدت أول اجتماعاتها في كانبرا بأستراليا عام 1989.

 

ويحضر اجتماعات هو شي منه مدير عام منظمة التجارة العالمية باسكال لامي. وقالت سوزان شواب -ممثلة التجارة الأميركية- إن الاجتماعات تأتي في مرحلة هامة من مراحل مفاوضات التجارة العالمية.

 

وقد أخفقت الدول الـ149 الأعضاء في منظمة التجارة العالمية في التوصل إلى صيغ اتفاق بشأن خفض الرسوم والدعم الحكومي للزراعة في نهاية أبريل/نيسان الماضي وهو الموعد النهائي الذي حدد للتوصل إلى هذه الصيغ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة