إسرائيل تحرر سوق الصرف الأجنبي من القيود   
الأربعاء 1423/10/27 هـ - الموافق 1/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن بنك إسرائيل المركزي أنه رفع جميع قيود الصرف الأجنبي عن المستثمرين من المؤسسات وأن الشيكل أصبح عملة قابلة للتحويل بالكامل.
وقال البنك في بيان إن قراره يزيل آخر عقبة كانت تلزم المؤسسات الاستثمارية بألا تتجاوز استثماراتها في الخارج 20% من أصولها.

وأضاف البيان أنه "باستكمال عملية رفع القيود أصبح جميع المواطنين الإسرائيليين أحرارا في إتمام أي صفقات بالنقد الأجنبي.. دون أي قيد فيما يتعلق بقانون الإشراف على الصرف الأجنبي".

وكان البنك المركزي اتفق مع الحكومة العام الماضي على قرار رفع القيود المتبقية على الصرف الأجنبي مقابل خفض سعر الفائدة الرئيسي إلى أدنى مستوياته ليبلغ 3.8%. وتعمل إسرائيل على رفع قيود الصرف الأجنبي منذ الثمانينات.

وقال البنك إن القرار سيمكن إسرائيل من تحقيق مزيد من الاندماج في الاقتصاد العالمي وزيادة القدرة التنافسية لسوق الأسهم المحلية مع الأسواق الخارجية. لكنه حذر من أن هذه الخطوة ستجعل الاقتصاد أكثر عرضة للصدمات الناتجة عن رد فعل الأسواق لأسلوب إدارة الاقتصاد الكلي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة