كويزومي: التضحية هي السبيل لإنعاش اقتصاد اليابان   
الخميس 1422/4/27 هـ - الموافق 19/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس الوزراء الياباني
قال رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي إن الوسيلة الوحيدة لتنشيط اقتصاد بلاده الذي يعاني ركودا هي التضحية والإصلاح الهيكلي.

وأضاف كويزومي في مقابلة مع صحيفة كوريير ديلا سيرا الإيطالية أن وصفته للانتعاش تعتمد على تقييد إصدار السندات الحكومية عند 30 تريليون ين (243 مليار دولار) وعدم زيادة الضغوط النقدية وإعادة تخصيص الموارد.

وتعهد كويزومي بالحد من طوفان السندات الحكومية عند أقل من 30 تريليون ين سنويا اعتبارا من أبريل/ نيسان المقبل.

وقال كويزومي إنه سيبدأ العمل على وضع تفاصيل الإصلاح الاقتصادي بمجرد انتهاء انتخابات مجلس المستشارين في وقت لاحق من هذا الشهر وإنه مستعد لمواجهة مقاومة ضارية.

ومضى قائلا إن الاقتصاد الياباني ازدهر في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية بفضل "روح التضحية"، ولكن بمجرد أن أصبحت البلاد غنية سقطت في براثن الديون.

وقال "أصبح لدى الناس طعام أكثر من اللازم وأموال أكثر مما يحتاجون لإنفاقه ووصلوا إلى مستوى معيشة لم يعرفوه من قبل ولكن الحكومة قالت يجب أن نقترض المزيد.. إنها عقلية الإشباع الفوري التي لا تفكر في الغد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة