غارديان: إليكم الأسوأ من اتفاقية التجارة عبر الأطلسي   
الأربعاء 1437/12/5 هـ - الموافق 7/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:11 (مكة المكرمة)، 13:11 (غرينتش)

قال الكاتب جورج مونبايت في صحيفة غارديان البريطانية إن اتفاقية التجارة الحرة الأوروبية الأميركية المسماة "الشراكة في التجارة والاستثمار عبر الأطلسي" ربما تكون ماتت بعد إعلان وزراء أوروبيين فشل محادثاتها، لكن هناك حيل جديدة لتحقيق مقاصدها "التي تكرس الخصخصة وتلتف على الديمقراطية".

ويتحدث الكاتب هنا عن اتفاقية التجارة الحرة التي من المنتظر إقرارها بين الاتحاد الأوروبي وكندا وتسمى "الاتفاقية الاقتصادية التجارية الشاملة". ويقول إنها تبدو في الظاهر اتفاقية بين أوروبا وكندا، لكن تداعياتها تتطابق تقريبا مع اتفاقية الشراكة عبر الأطلسي.

ويوضح مونبايت أن الاتفاقية الجديدة تسمح لأي شركة تعمل في كندا -أيا كان موطنها الرئيسي- بمقاضاة الحكومات أمام محاكم دولية، وهو ما قد ينسف القوانين التي تحمي الأوروبيين من الاستغلال، ويعطل عملية التشريع على جانبي الأطلسي.

ويشير المقال إلى أن مفاوضات هذه الاتفاقية جرت خلال السنوات الماضية في أجواء من التكتم، ولم تعرض تفاصيلها على الرأي العام بالشكل الكافي.

ويستذكر الكاتب كيف قوبلت محادثات اتفاقية الشراكة عبر الأطلسي بمعارضة شعبية شديدة، فيقول إن المشاورات العامة التي أجراها الاتحاد الأوروبي بشأن اقتراح منح الشركات الكبرى حقوقا قانونية جديدة ضمن الاتفاقية قوبل برفض شديد من 97% من مجموع 150 ألف رد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة