ميركل تدعو لمنطقة تجارة حرة بين أوروبا والخليج   
الثلاثاء 1428/1/19 هـ - الموافق 6/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:33 (مكة المكرمة)، 23:33 (غرينتش)
أنجيلا ميركل دعت إلى إكمال المفاوضات بين الجانبين بشأن الاتفاقية (الفرنسية)
قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الاثنين إن الوقت حان للتوصل إلى اتفاق للتجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي. 
 
ودعت ميركل -أثناء مؤتمر اقتصادي في العاصمة الإماراتية أبو ظبي- إلى إكمال المفاوضات بين الجانبين بشأن الاتفاقية، ونوهت بما تقدم عليه دول مجلس التعاون من تجربة نحو تحقيق عملة خليجية واحدة.
 
وكانت ميركل التقت -في وقت سابق بالعاصمة السعودية الرياض- الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية لبحث الخطوات القادمة في المحادثات التجارية بين الاتحاد الأوروبي ودول الخليج.
 
وقال مسؤول ألماني يرافق ميركل في جولتها بالشرق الأوسط، إن ثمة رغبة سياسية واضحة لدى الجانبين لتحقيق تسوية سريعة للنقاط محل الخلاف. وتتولى ألمانيا حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي خلال الشهور الستة الأولى من العام الجاري.
 
وبدأت المحادثات بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون الذي يضم الكويت وقطر وسلطنة عمان والسعودية والبحرين والإمارات عام 1990، لكن المحادثات تعطلت بسبب عدم اتفاق المجلس إلا في عام 1999 على التحرك صوب إقامة اتحاد جمركي بالإضافة إلى تبني الاتحاد الأوروبي إستراتيجية تفاوضية جديدة في 2001 لإدراج قطاع الخدمات في المحادثات.
 
يذكر أن الاتحاد الأوروبي هو أكبر شريك تجاري لمجلس التعاون الخليجي الذي يحل بدوره في المرتبة السادسة على قائمة الشركاء التجاريين للاتحاد الذي يضم 27 بلدا.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة