السعودية تنفي استعدادها لخفض أسعار النفط للضغط على إيران   
الثلاثاء 26/12/1427 هـ - الموافق 16/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:17 (مكة المكرمة)، 17:17 (غرينتش)
سعود الفيصل أكد التزام بلاده  بالحفاظ على استقرار سوق النفط (الفرنسية)
أكدت السعودية أنها لن تستغل النفط كأداة سياسية للضغط على إيران بشأن سياستها في المنطقة، كما أكدت التزامها بالحفاظ على استقرار سوق النفط.
 
ونفى وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل -في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس- وجود أي استعداد لدى المملكة لزيادة إنتاج النفط كي تنخفض أسعاره للضغط على إيران.
 
وقال إن السعودية -أكبر منتج للنفط في العالم- تتحمل بجدية كبيرة مسؤولياتها في الحفاظ على استقرار السوق للمستهلك والمنتج. وكان الوزير السعودي قد نفى أيضا قبل يومين أن تستخدم بلاده البترول سلاحا لموازنة الأسعار العالمية إذا ما استخدمته إيران سلاحا.

في الوقت نفسه قال وزير النفط السعودي على النعيمي إنه لا يرى حاجة لأن تعقد منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اجتماعا استثنائيا قبل اجتماعها المقرر في مارس/آذار مشيرا إلى أنه لا داعي للقلق من انخفاض الأسعار.
 
وأضاف أن تخفيضات الإنتاج التي اتفقت عليها أوبك في كل من قطر ونيجيريا بالفعل تعمل بشكل جيد ولا داعي للقلق بشأن أسعار النفط التي انخفضت 13% منذ بداية عام 2007.
 
وأوضح أن إجراء التخفيضات تعمل بشكل جيد، مشيرا إلى أن المخزونات في الربع الأخير من العام المنصرم انخفضت، مما يقرب السوق من التوازن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة