دول نامية تعارض تعديلا لميزان التصويت بصندوق النقد   
السبت 1429/3/8 هـ - الموافق 15/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:37 (مكة المكرمة)، 7:37 (غرينتش)
 

أعلنت مجموعة دول نامية عن رفضها اقتراحا بتعديل ميزان التصويت في صندوق النقد الدولي.
 
واعتبرت المجموعة المكونة من نحو 50 دولة وتمثلها مصر وإيران وإندونيسيا وروسيا وكينيا التي تتحدث باسم 19 بلدا أفريقيا، أن الاقتراح لا يعدل بشكل كاف ميزان التصويت الذي يميل لصالح الدول الصناعية المهيمنة.
 
وقال مسؤول بمجلس إدارة الصندوق إن الهدف من وراء مراجعة الحصص زيادة حصة الاقتصادات الصاعدة والدول منخفضة الدخل على حساب الدول الصناعية.
 
واعتبر المسؤول أنه من الواضح أن هذا لم يحدث لأن التحول المباشر في الحصص من الدول الصناعية لا يتجاوز 2.7% ومعظمه يأتي من زيادة الأصوات الأساسية لثلاثة أمثالها.
 
وكان مجلس الصندوق المكون من 24 عضوا قد بحث الأسبوع الماضي اقتراحا بتعديل حصص التصويت، وذلك للمرة الأولى منذ انطلاق محادثات مشحونة سياسيا لإصلاح نظام إدارة صندوق النقد الدولي قبل عامين.
 
ويدفع باتجاه هذا التعديل تنامي نفوذ الاقتصادات الصاعدة في آسيا وفي مناطق أخرى ولاسيما الصين التي تعد الآن رابع أكبر اقتصاد في العالم.
وتحدد المعادلة المستخلصة من حسابات معقدة لبيانات اقتصادية حصص التصويت للدول الأعضاء إلى جانب المساهمات النقدية في مؤسسة الإقراض العالمية.
 
وكان المسؤول الثاني في صندوق النقد الدولي جون ليبسكي أعرب عن أمله في التوصل إلى اتفاق، لكنه أقر بأن بعض الدول ستحقق فائدة على حساب دول أخرى.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة