أولى شحنات النفط العراقي تصل الأردن   
السبت 17/9/1428 هـ - الموافق 29/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

الأردن يحصل على النفط العراقي بأسعار تفضيلية (الجزيرة-أرشيف)
قالت وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية إن أولى شحنات النفط العراقي وصلت إلى المملكة تنفيذا لاتفاقية نفطية وقعت بين البلدين في أغسطس/آب من العام الماضي.

وأفادت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) نقلا عن الناطق الإعلامي باسم الوزارة ماهر الشوابكة أن ثماني شاحنات محملة بالنفط العراقي بدأت اليوم تفريغ حمولاتها في صهاريج أردنية في منطقة مخصصة لهذه الغاية بين البلدين تمهيدا لنقلها إلى مصفاة البترول في مدينة الزرقاء الواقعة شمال شرق عمان.

وأضاف الشوابكة أن السلطات العراقية أبلغت الجهات المعنية في بلاده بانطلاق 166 شاحنة من كركوك محملة بالنفط حتى الرابع والعشرين من الشهر الجاري في طريقها إلى الأردن.

وأشار إلى أن الاتفاق بين البلدين يتضمن كميات نفط ترتفع بشكل تدريجي من عشرة إلى 100 ألف برميل يوميا.

وأوضح أن الشحنات التي بدأت الوصول إلى البلاد هي من نفط كركوك ويتم نقلها من خلال صهاريج عراقية حتى الحدود بين البلدين ويعاد تحميلها في صهاريج أردنية.

ووقع الأردن والعراق اتفاقا في أغسطس/آب 2006 تم في بغداد تضمن إمداد الأردن بين 10 و30% من حاجاته النفطية البالغة نحو 100 ألف برميل يوميا، إلا أن ذلك لم ينفذ لأسباب أمنية خاصة بالعراق.

وقال وزير المالية العراقي بيان باقر جبر الزبيدي في يونيو/حزيران الماضي إن العراق سيزود الأردن بأربعين ألف برميل نفط خام يوميا بأسعار تفضيلية تقل 18 دولارا عن الأسعار العالمية.

ورفعت الحكومة الأردنية أسعار المحروقات بنسبة بين 12 و43% بهدف خفض العجز في الموازنة العامة والذي يتزايد مع ارتفاع أسعار النفط عالميا.

وزود العراق الأردن بالنفط خلال عهد الرئيس الراحل صدام حسين بأسعار تفضيلية مع كميات إضافية مجانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة