انهيار المحادثات بين الخطوط الجوية البريطانية والعمال   
الأربعاء 1424/5/25 هـ - الموافق 23/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يهدد انهيار المحادثات بين الخطوط الجوية البريطانية (بريتش إيروايز) ونقابات العمال في ساعة مبكرة من صباح اليوم بمزيد من الإضرابات في أكبر شركة طيران أوروبية خلال فصل الصيف وهو أكثر مواسمها تحقيقا للأرباح.

وأدى إضراب مفاجئ لنحو 250 من موظفي الخدمات الأرضية بمطار هيثرو بلندن -وهو من أكثر المطارات ازدحاما- مطلع الأسبوع إلى إلغاء مئات الرحلات وعطل سفر أكثر من مائة ألف شخص.

وهبط سعر سهم الخطوط الجوية البريطانية في التعاملات المبكرة في وقت أبدى فيه مستثمرون مخاوفهم من عواقب انهيار المفاوضات التي استمرت يومين حول خطط تعتزم الشركة بموجبها إدخال نظام البطاقات الإلكترونية لتسجيل مواعيد بدء وانتهاء نوبات العمل.

وسيطبق النظام الجديد لمراقبة نوبات العمل اليومي علما بأن الإضراب المفاجئ أثار مخاوف من أن مساعي الشركة لخفض التكلفة واستعادة الأرباح بدأت تثير مشاكل مع العاملين بها وتضر بعلاقاتها بالعملاء.

وعبر الرئيس التنفيذي للشركة رود أدينجتون عن اعتقاده بأن عدم مواصلة جهود تحديث أسلوب العمل في الشركة يمكن أن يهدد مستقبلها. وتوقع أدينجتون في حديث لهيئة الإذاعة البريطانية أن تصل خسائر مطلع الأسبوع إلى عشرات الملايين من الجنيهات.

وأجرت الشركة أكبر تغييرات بين نظيراتها في أوروبا ملغية عشرة آلاف وظيفة فيما تحاول خفض قاعدة التكلفة الباهظة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة