إيرباص تعزو تأجيل تسليم إيه 380 لمشاكل بالتصنيع   
الأحد 1427/9/2 هـ - الموافق 24/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:15 (مكة المكرمة)، 21:15 (غرينتش)
هذه هي المرة الثالثة التي تؤخر فيها الشركة تسليم الطائرة إيه 380 (الفرنسية) 
تلقت طائرة شركة إيرباص "إيه 380" ضربة جديدة في الأسواق العالمية بعد أن قررت الشركة الأم (إي أيه دي إس) تأجيل توريد الطلبات المقررة سلفا للمرة الثانية على التوالي منذ فصل الربيع الماضي. وعزت الشركة التأجيل إلى مشاكل في عملية التصنيع مرتبطة بالتجهيز الكهربائي للطائرات الموجودة حاليا في خطوط الإنتاج.
 
ولم توضح الشركة في بيان تلقت "الجزيرة نت" نسخة منه مدة التأجيل الجديدة وسط توقعات بأن تمتد لستة أشهر كاملة، فيما ساد حال الغموض لدى زبائن إيرباص.
 
ووعدت الشركة الأم لإيرباص بتزويد عملائها بمعلومات أكثر تفصيلا خلال الأسابيع القادمة. وقد رفضت مصادر في الشركة التعليق على توقعات بامتداد التأجيل إلى ستة أشهر. وهذه هي المرة الثالثة التي تؤخر فيها الشركة تسليم الطائرة، والمرة الثانية منذ يونيو/ حزيران الماضي. 
 
في المقابل شرعت بعض شركات الطيران المتعاقدة مع إيرباص في اتخاذ إجراءات قضائية ضدها للحصول على تعويضات مالية مناسبة لمواجهة الخسائر المالية المحتملة جراء التأخير في مواعيد التسليم.
 
ومن المتوقع أن تزيد هذه الخطوات التي اتخذتها شركات من بينها الخطوط الجوية الكورية الجنوبية من المتاعب المالية التي تمر بها إيرباص، وسط حديث عن خطة ستعلن عنها قريبا من أجل تقليص حجم العمالة ومن ثم النفقات بمقدار ملياري يورو في العام الواحد.
 
ولم تصدر عن شركة طيران الإمارات أي بيانات بشأن صفقة تضم 43 طائرة من الطراز نفسه تجعلها أهم زبائن إيرباص في الوقت الراهن. وقد اتخذ عدد من الشركات الأخرى نفس الموقف المتريث من بينها خطوط "كوانتاس" الأسترالية والسنغافورية.
 
وكان من المقرر سابقا أن تقوم إيرباص بتسليم 8 طائرات من الطراز الجديد خلال العام القادم. ومن المرجح أن ينخفض هذا العدد إلى النصف جراء تنوع الطلبات التقنية للمشترين فيما يتعلق بإمدادات الأسلاك الكهربائية.
 
يأتي ذلك بينما ينتظر عالم صناعة الطائرات المدنية صدور تقرير لإعادة تقويم أداء شركة إيرباص في الـ29 من الشهر الحالي.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة