زعماء بأميركا الجنوبية يقررون التفاوض على أسعار الغاز   
السبت 1427/4/8 هـ - الموافق 6/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:29 (مكة المكرمة)، 21:29 (غرينتش)
القادة الأربعة شددوا على أهمية تدفق إمدادات الوقود من بوليفيا (الفرنسية)
اتفق رؤساء البرازيل والأرجنتين وفنزويلا على احترام قرار بوليفيا تأميم قطاع الطاقة لديها, لكنهم أكدوا على ضرورة التفاوض على أسعار الغاز البوليفي.
 
كما شددوا خلال قمة رباعية في العاصمة البوليفية لاباز وفي وثيقة صدرت عنهم على أهمية تدفق إمدادات الوقود رغم المشاكل التي سببها تأميم بوليفيا لقطاع الطاقة يوم الاثنين الماضي، ونشرها قوات الجيش حول حقول الغاز ومكاتب شركات الطاقة.
 
ورفض القادة مقولة إن تأميم بوليفيا قطاع الطاقة في أراضيها سبب فرقة فيما بينهم. وأكد الرئيس البوليفي إيفو موراليس أن مخاوف الرؤساء تبددت عقب المباحثات.
"
شركة النفط البرازيلية الحكومية بتروبراس هي أكبر مستثمر في قطاع الطاقة في بوليفيا إذ تبلغ استثماراتها هناك 1.5 مليار دولار
"
وقال الرئيس الأرجنتيني نستور كريتشنر من جهته إن الوثيقة واضحة تماما بشأن أسعار الغاز إذ تقرر أن الاجتماعات الثنائية ستكون الوسيلة لحل مسألة الأسعار بين الدول.
وأكد الرئيس البرازيلي لويس أناسيو لولا دا سيلفا أنه لا يرى أي تحالف بين بوليفيا وفنزويلا بشأن تأميم بوليفيا قطاعها النفطي. وأضاف أن الاجتماع يرسل إلى المستثمرين إشارة بأن هناك حوارا إقليميا.
يشار إلى أن شركة النفط البرازيلية الحكومية بتروبراس هي أكبر مستثمر في قطاع الطاقة في بوليفيا إذ تبلغ استثماراتها هناك 1.5 مليار دولار، والبرازيل والأرجنتين هما أكبر أسواق الغاز القادم من بوليفيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة