مغاربة ينضمون لحملة مقاطعة ألستوم   
السبت 1432/11/5 هـ - الموافق 1/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 23:38 (مكة المكرمة)، 20:38 (غرينتش)

تشارك ألستوم في مشروع قطار مترو في القدس يستهدف تهويد المدينة (الأوروبية)


انضم نشطاء مغاربة إلى حملة أوروبية أطلقت في
الأسبوع الماضي لمقاطعة شركة ألستوم الفرنسية بسبب مشاركتها في أعمال إنشائية تستهدف تهويد مدينة القدس المحتلة.

 

والحملة الأوروبية هي جزء من جهود دولية لمقاطعة الشركات العالمية التي تسهم مع الاحتلال الإسرائيلي في الإضرار بالقضية الفلسطينية.

 

وتعتبر ألستوم إحدى الشركات الفرنسية العالمية الضخمة التي تعمل في قطاعات توليد الكهرباء وفي مشروعات النقل. وقد وقعت عقدا لتشييد القطار فائق السرعة (تي جي)، الذي سيربط بين طنجة والدار البيضاء عبر الرباط في المغرب بكلفة تقدّر بنحو أربعة مليارات دولار.

 

وتشارك ألستوم في مشروع قطار مترو في القدس يستهدف تهويد المدينة وإحكام السيطرة الإسرائيلية عليها، في انتهاك للقوانين الدولية.

 

وقال النشطاء إن خط مترو القدس الذي سيربط المدينة المقدسة بالمستوطنات "يُعد وسيلة نقل للاحتلال، مما يمثّل انتهاكاً لاتفاقية جنيف التي تحظر على الاحتلال نقل مدنييه إلى المناطق المحتلة".

 

وأضافوا أن "الغريب أن شركة ألستوم التي أنشأت خطّ المترو في القدس الشرقيّة، قاطعها أوروبيّون وشرّعت الدول العربيّة أبواب الاستثمار لها في قطاعات الكهرباء والنقل".                

 

وناشدوا الدول العربية مقاطعة الشركة التي تسعى للاستحواذ على مشروع قطار الحرمين الذي يربط بين مكة المكرمة والمدينة المنورة في السعودية، مؤكدين أن القدس لا تخص الفلسطينيين وحدهم، بل تعني كل مسلم وعربي في العالم.

 

وكان عضو لجنة القدس في المجلس التشريعي الفلسطيني جمال سكيك أشاد بحملة "الكرامة" الأوروبية التي أطلقت يوم الأربعاء الماضي.

واعتبر أن الحرب الاقتصادية قد تكون لها آثار أشد وطأة من العسكرية أحيانا، مشيرا إلى أنه في الوقت الذي لا تستطيع فيه الجيوش العربية خوض حرب من أجل القدس، فلا أقل من خوض حرب اقتصادية تتم فيها مقاطعة الشركات التي تساهم في تهويد القدس وبناء المستوطنات.

من جهته أكد منسّق حملة الكرامة الأوروبية لمقاطعة ألستوم خالد الترعاني، أن حملتهم لا تستهدف السعودية وإنما تهدف إلى استبعاد ألستوم من عطاء مشروع قطار الحرمين، "لا سيما أن هذه الشركة تعتبر إحدى الشركاء في تهويد القدس".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة