بدء الإنتاج في حقل جنوب فارس للغاز بإيران   
الاثنين 26/12/1422 هـ - الموافق 11/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت شركة توتال فينا إلف الفرنسية العملاقة للنفط إن حقل جنوب فارس البحري للغاز قد بدأ الإنتاج. ويعد حقل جنوب فارس أضخم مشروع في إيران تشترك فيه شركات للنفط والغاز.

وقد تعاقدت عليه توتال فينا عام 1997 لتصبح الشركة الفرنسية أول من يتحدى العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على الشركات التي تبرم تعاقدات تزيد قيمتها على 20 مليون دولار في مجالي النفط والغاز مع أي منهما.

وللشركة الفرنسية 40% من النصيب وعائدات التشغيل في المشروع الذي تبلغ قيمته ملياري دولار. ولكل من شركة بتروناس الماليزية وغازبروم الروسية 30% من المشروع.

وقالت توتال فينا رابع أكبر شركة نفط في العالم وثاني أكبر شركة دولية للنفط والغاز في الشرق الأوسط في بيان "هذا النجاح الأخير يعزز من جديد وضع توتال فينا إلف في الشرق الأوسط وخاصة إيران".

ويوجد في إيران ثاني أضخم احتياطي للغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا ويبلغ نحو 26.3 تريليون متر مكعب منها 13 تريليونا في حقل جنوب فارس وحده. وسيتم تسويق الغاز في السوق المحلية الإيرانية في حين سيتم تصدير إنتاج الحقل من المكثفات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة