بريتيش بتروليوم ومؤسسة النفط الكويتية تسعيان للاستثمار بالصين   
الثلاثاء 1426/2/5 هـ - الموافق 15/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:00 (مكة المكرمة)، 8:00 (غرينتش)
قالت شركة النفط البريطانية بريتيش بتروليوم (بي بي) إنها وقعت اتفاقا مع مؤسسة النفط الكويتية تسعى بمقتضاه الشركتان معا لإيجاد فرص للاستثمار في الصين.
 
وستتعاون شركة بي.بي مع شركة البترول الكويتية الدولية, التابعة لمؤسسة النفط الكويتية والتي تتولى أنشطة التكرير والتسويق على المستوى الدولي, في مجالات مثل توريد المنتجات النفطية والتكرير والتوزيع والتسويق للصين والدول المجاورة لها.
 
وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة البريطانية جون براون في بيان إن الاتفاق يمثل اتجاها مهما جديدا في العلاقة التاريخية بين بي.بي والكويت, معربا عن أمله بأن يجلب مزيدا من الفرص لوسائل جديدة للاستثمار بالإفادة من وضع بي.بي في الصين وغيرها في آسيا.
وتأمل الشركتان الإفادة من قدرة الكويت على الدخول في عقود توريد طويلة الأجل ومن قوة وجود بي.بي في الصين, للفوز بصفقات مربحة مثل حق إنشاء مصاف للتكرير.
 
وقالت مصادر بصناعة النفط إن الكويت تسعى لبناء مصفاة في الصين للإفادة من هوامش التكرير الكبيرة ومن النمو القوي في الطلب على النفط ومنتجاته بالصين.
وإذا ساعدت مشاركة بي.بي. الكويت في ضمان وجود لها في صناعة التكرير بالصين فإن هذا قد يخدم الشركة البريطانية في ضمان الحصول على جزء من احتياطيات النفط الكبيرة في الكويت.
 
وتفرض الكويت حاليا مثل معظم دول الخليج قيودا مشددة على مشاركة الشركات الأجنبية في قطاع النفط والغاز، وتترقب الشركات الأجنبية تخفيف هذه القيود.
 
وتمثل الصين سوقا متزايدة الأهمية لبي.بي التي التزمت باستثمارات تبلغ قيمتها أربعة مليارات دولار هناك. وقال متحدث باسم المجموعة البريطانية إن الشركة تعتزم عقد أول اجتماع لمجلس إدارتها في الصين هذا الأسبوع في مؤشر على أهميتها المتزايدة.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة