اليونان تتسلم أول حصة مساعدات   
الأربعاء 1431/5/29 هـ - الموافق 12/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:06 (مكة المكرمة)، 16:06 (غرينتش)

الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد تعهدا بـ143 مليار دولار لمساعدة اليونان (الفرنسية -أرشيف)

استلمت اليونان الأربعاء 5.5 مليارات يورو (7.14 مليارات دولار) من صندوق النقد الدولي، وهي أول حصة من المساعدات المخصصة لها وفقا لخطة الإنقاذ التي يقوم عليها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

وأوضحت أثينا أنها تنتظر خلال الأيام القليلة المقبلة وصول تحويلات بقيمة 14.5 مليار يورو (18.8 مليار دولار) من دول منطقة اليورو.

وتحتاج اليونان إلى تغطية التزامات مالية في التاسع عشر من الشهر الجاري يبلغ حجمها نحو تسعة مليارات يورو (11.7 مليار دولار).

يشار إلى أن اليونان تقدمت أمس بطلبات رسمية للجهات المعنية للحصول على قروض طبقا للاتفاقيات الموقعة مع صندوق النقد والاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي للبدء في صرف المساعدات.

ومن المقرر أن يصل إجمالي حجم أموال المساعدات التي ستحصل عليها اليونان خلال العام الجاري نحو 45 مليار يورو (58.4 مليار دولار).

وسيبلغ إجمالي حزمة المساعدات التي ستحصل عليها أثينا وفقا لخطة الإنقاذ خلال ثلاث سنوات نحو 110 مليارات يورو (143 مليار دولار)، منها 30 مليار يورو من صندوق النقد و80 مليارا من دول الاتحاد الأوروبي.

احتجاجات سابقة وسط أثينا على إجراءات التقشف الحكومية (الفرنسية-أرشيف)
إضراب عام

من جهة أخرى دعت اتحادات العمال اليونانية الأربعاء إلى إضراب عام جديد في العشرين من الشهر الجاري يشمل القطاعين العام والخاص، للتعبير عن الاحتجاج على خطة التقشف الحكومية التي أقرتها أثينا مؤخرا استجابة لشروط الحصول على مساعدات من صندوق النقد والاتحاد الأوروبي.

ومن شأن الإضراب -الذي سيكون الرابع من نوعه منذ فبراير/شباط الماضي- في حال الاستجابة له أن يشل حركة الطيران الجوي وحركة القطارات والنقل البحري، وأن يتسبب في إغلاق المدارس ومؤسسات الخدمات العامة، وأن يعطل المستشفيات إلا للحالات الطارئة.

وكان البرلمان اليوناني قد أقر خطة التقشف في السادس من الشهر الجاري، وترمي الخطة لخفض الرواتب ومعاشات التقاعد لموظفي القطاع العام، وتقليص عدد الموظفين، ورفع الضرائب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة