مطار القاهرة يستقبل أول رحلة عراقية منذ 16 عاما   
الجمعة 1426/9/19 هـ - الموافق 21/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:29 (مكة المكرمة)، 12:29 (غرينتش)

الخطوط العراقية تسعى لتسيير رحلات إلى سوريا والأردن وتركيا والإمارات (أرشيف)

استقبل مطار القاهرة مساء أمس أول طائرة للخطوط الجوية العراقية بعد انقطاع دام 16 عاما، وذلك في بداية تشغيل رحلات منتظمة بين البلدين.
وقال مسؤولون بالمطار إن الطائرة التي حملت 75 راكبا منهم مسؤولون في قطاع النقل العراقي وصلت متأخرة عن موعدها بتسع ساعات بسبب سوء الأحوال الجوية في مطار بغداد.
 
وقال سعد محمد رضا القائم بالأعمال العراقي في القاهرة إن سلطات الطيران المدني المصرية وافقت على طلب الخطوط الجوية العراقية تسيير أربع رحلات أسبوعيا بين القاهرة وبغداد إلا أن الشركة العراقية ستكتفي برحلتين أسبوعيا في الوقت الحالي بسبب نقص عدد الطائرات لديها.
 
وأشار أحمد عبد الوهاب مستشار وزير النقل العراقي الذي وصل عبر الطائرة إلى أن استئناف الرحلات إلى القاهرة جاء في إطار تنفيذ المرحلة الأولى من خطة الشركة التي تشمل أيضا تسيير رحلات جوية إلى سوريا والأردن وتركيا والإمارات العربية المتحدة.
 
وأضاف أن المرحلة الثانية التي لم يحدد موعدها ستشمل رحلات إلى لبنان وإيران وتقديم تخفيضات كبيرة في أسعار تذاكر الطيران إلى السعودية لمساعدة الحجاج العراقيين.
 
وأكد المسؤول العراقي أن استئناف الرحلات الجوية بين بلاده والقاهرة دلالة على أهمية القاهرة بالنسبة للعراق كما يعد ترجمة للعلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين. 
 
وكانت الخطوط الجوية العراقية قد استأنفت رحلاتها الدولية في العام الماضي بعد توقف استمر 14 عاما بسبب العقوبات التي فرضت على العراق بعد غزوه الكويت عام 1990.
 
وبدأت الخطوط الجوية العراقية إعادة بناء أسطولها بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003. ودمرت الحرب وما أعقبها من عمليات نهب ما بقي من الأسطول وكثيرا من أصول الشركة مثل حظائر الطائرات ومكاتب المبيعات في أرجاء العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة