بحر العلوم يستبعد زيادة سريعة بصادرات العراق النفطية   
السبت 1426/5/5 هـ - الموافق 11/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:33 (مكة المكرمة)، 22:33 (غرينتش)

بحر العلوم أكد حاجة العراق للتعاقد مع شركات أجنبية لزيادة الإنتاج (الفرنسية-أرشيف)
استبعد وزير النفط العراقي إبراهيم بحر العلوم زيادة سريعة في صادرات العراق النفطية، موضحا أنها ستبقى مقيدة بشدة عند 1.5 مليون برميل يوميا إلى حين جلب مستثمرين أجانب لزيادة الإنتاج.

وأوضح بحر العلوم أن العراق يعمل بجد وقد يحدث تحسن مع إصلاح الآبار وحل مشكلات الإنتاج، غير أن هذه الأعمال لن تزيد الإنتاج بكميات كبيرة.

وأشار إلى اعتزام وزارة النفط بناء آبار جديدة في الجنوب والحفاظ على الإنتاج رغم التحديات الفنية وقدم المنشآت.

وأكد بحر العلوم الحاجة إلى التعاقد مع شركات نفطية أجنبية للقيام بإصلاح وصيانة الإنتاج وتطوير حقول جديدة، معبرا عن أمله في توقيع اتفاقات في هذا المجال بحلول نهاية العام 2006.

وفي حالة تحسن الوضع الأمني في العراق بدرجة تسمح للشركات الأجنبية بالتنقيب والإنتاج في القطاع النفطي فإن المشروعات الجديدة ستستغرق وقتا لكي تبدأ التشغيل.

وكان بإمكان العراق تصدير ما يتجاوز مليوني برميل نفط يوميا في ظل العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة قبل الحرب الأميركية على البلاد عام 2003.

وتأمل الولايات المتحدة في تطوير ثاني أكبر احتياطيات نفطية في العالم وزيادة إنتاج العراق ليصل 6 ملايين برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة