فنزويلا لا ترى داعيا لتغيير نطاق أوبك السعري   
الاثنين 1424/10/14 هـ - الموافق 8/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رافاييل راميريز
قال وزير الطاقة الفنزويلي رافاييل راميريز يوم الاثنين إنه لا يرى ما يدعو منظمة أوبك لتعديل نطاقها السعري المستهدف رغم انخفاض قيمة الدولار مقابل العملات الرئيسية الأخرى.

وأكد راميريز لوكالة الأنباء الفنزويلية الرسمية أنه "لن يتم تعديل النطاق وفقا لتقلبات الدولار، نحن ندرس كيفية الدفاع عن النفط في مواجهة هذه التقلبات".

وأشار الوزير الفنزويلي إلى أن أوبك ستقرر في اجتماعها التالي في العاشر من فبراير/ شباط المقبل سياستها الإنتاجية للفترة التالية. وكانت المنظمة قررت عدم تغيير الإنتاج في اجتماع الأسبوع الماضي.

ويتراوح النطاق المستهدف بين 22 و28 دولارا للبرميل رغم أن الأسعار ظلت في الآونة الأخيرة عند الحد الأعلى لهذا النطاق أو تجاوزته. وبلغ سعر سلة نفط أوبك يوم الجمعة الماضي 28.69 دولارا للبرميل.

وفي المؤتمر الوزاري الذي عقدته أوبك الأسبوع الماضي وصف بعض الأعضاء ومنهم السعودية ارتفاع أسعار النفط بأنه عادل لأن قيمة الدولار المتراجع أدت إلى انخفاض القوة الشرائية للدولار للسلع المنتجة في مناطق أخرى مثل منطقة اليورو واليابان.

وكان الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز أشار في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول الماضي إلى أن المنظمة قد ترفع النطاق الرسمي للأسعار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة