ترشيح وولفويتز لرئاسة البنك الدولي يواجه انتقادات   
الخميس 1426/2/7 هـ - الموافق 17/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:21 (مكة المكرمة)، 10:21 (غرينتش)
بول وولفويتز
أثار ترشيح الرئيس الأميركي جورج بوش لبول وولفويتز لمنصب رئيس البنك الدولي موجة من الانتقاد داخل وخارج الولايات المتحدة الأميركية.
 
ووصف بوش في مؤتمر صحفي أمس وولفويتز الذي يشغل منصب مساعد وزير الدفاع بأنه مستقيم ويتمتع بخبرة واسعة ودبلوماسي محنك وتوقع أن يكون رئيسا قويا للبنك الدولي.
 
ووصف وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد قرار بوش بأنه "اختيار رائع".
 
ويخلف وولفويتز في حال اختياره الرئيس الحالي للبنك الدولي جيمس وولفينسون الذي ستنتهي ولايته في يونيو/حزيران المقبل بعد نحو عشر سنوات أمضاها في منصبه.
 
لكن مسؤولين أميركيين شككوا في أن يكون اختيار الرئيس الأميركي موفقا. وقال بعض أعضاء الكونغرس من الديمقراطيين إنهم يشكون في قدرة المرشح الأميركي على قيادة البنك الذي يبلغ عدد أعضائه 184 عضوا.
 
وقال بعضهم إن وولفويتز (61 عاما) يفتقر للمؤهلات التي تجعله قادرا على قيادة مؤسسة خاصة بالتنمية أو القدرة على التعاون الإداري الذي يحتاجه المنصب الجديد.
 
وينتقد هؤلاء التقديرات الخاطئة لوولفويتز حول عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق أثناء الإدلاء بشهادته أمام لجنة خاصة بالكونغرس.
 
كما أساء أيضا تقديرات عائدات النفط العراقي قائلا بأن هذه العائدات ستصل إلى ما بين 50 و100 مليار دولار بعد عامين أو ثلاثة من الغزو مما يجعل تكاليف الحرب محدودة بالنسبة للولايات المتحدة. وبالمقارنة فقد وصلت هذه العائدات إلى 17 مليار دولار فقط في التسعة عشر شهرا الأولى للغزو.
 
وقد يؤدي ترشيح وولفويتز إلى توتر في علاقات الولايات المتحدة مع أوروبا حيث عارضت فرنسا وألمانيا بشدة الغزو الأميركي للعراق. ويشار إلى أن وولفوفيتز يعتبر أحد مهندسي السياسة الأميركية في العراق.
 
وقال مكتب الرئيس الفرنسي جاك شيراك إن فرنسا سوف تدرس الترشيح في إطار روح الصداقة التي تربط البلدين, مع الأخذ في الاعتبار مهمة البنك الدولي في خدمة قضية التنمية.
 
لكن البيت الأبيض أراد أن يعطي إشارة إلى دعم دولي لقرار بوش, مؤكدا أن الرئيس الأميركي ناقش الترشيح مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير ومع رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو بيرلسكوني والمستشار الألماني غيرهارد شرودر بالإضافة إلى رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة