أوضاع العمال بالأراضي الفلسطينية على وشك الانهيار   
الأحد 1428/5/17 هـ - الموافق 3/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 20:54 (مكة المكرمة)، 17:54 (غرينتش)
عمال فلسطينيون أثناء مظاهرة بغزة (الفرنسية)
وصف تقرير دولي أوضاع العمال في الأراضي الفلسطينية بأنها على وشك "الانهيار المالي والاقتصادي".
 
وأفادت منظمة العمل الدولية بأن معدل الدخل الفردي تراجع بنحو 40% عما كان عليه عام 1999.
 
وأضاف تقرير المنظمة بالذكرى الأربعين لحرب يونيو/حزيران 1967 أن الأراضي العربية المحتلة تشهد مزيدا من التدهور تمثل في تدني مستويات المعيشة وارتفاع مستويات الفقر والبطالة، فضلا عن الانحلال الاجتماعي المتزايد والخلاف السياسي المحتدم.
 
وأوضح أن لهذه الأزمة أبعادا مختلفة بعضها بسبب الاحتلال وبعضها الآخر ناتج عن سلسلة من التدابير المتخذة عقب الانتخابات التي أوصلت حكومة جديدة للسلطة, وذلك في إشارة لتولي حركة حماس زمام السلطة بالأراضي الفلسطينية.
 
كما أكد التقرير أن الحصار المالي الذي فرضه المجتمع الدولي خلف آثارا مدمرة على شعب فلسطين وعلى اقتصاده بجانب "تجميد إسرائيل للعائدات الضريبية الفلسطينية خلافا لما تنص عليه اتفاقيات أوسلو.
 
وأشارت العمل الدولية أيضا في تقريرها إلى إجراءات إسرائيلية "تؤدي إلى ما يشبه العقاب الجماعي وإلى تقطيع أوصال الضفة الغربية".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة