اعتقال 48 من سماسرة النقد الأجنبي بوول ستريت   
الأربعاء 1424/9/26 هـ - الموافق 19/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سماسرة في وول ستريت (رويترز-أرشيف)
ألقى مكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي (FBI) القبض على 48 من سماسرة النقد الأجنبي في وول ستريت أمس في إطار حملة استهدفت عدة شركات كبرى يعتقد أنها احتالت على مستثمرين صغار واستولت على ملايين الدولارات.

وقال أحد ضباط المكتب الذين شاركوا في الاعتقالات إن هناك عمليات احتيال خاصة بالنقد والأوراق المالية، مشيرا إلى أن التحقيق بدأ منذ فترة في هذا الصدد.

وكشف موظف بمؤسسة ماديسون دين وشركاه طلب عدم نشر اسمه أنه ألقي القبض على سبعة من العاملين بالمؤسسة التي تقدم خدمات سمسرة في مجال العملات.

وأضاف أن مكتب التحقيقات أبلغ الموظفين بأن المؤسسة سرقت أربعة ملايين دولار من عملائها، وأنه حدثت حالات اختلاس أموال من حسابات تقاعد العملاء. ولم يتسن الاتصال بمسؤولي المؤسسة للتعليق.

وقالت مصادر في مكتب التحقيقات إنه ستوجه للتجار تهمة غسيل الأموال والاحتيال لسرقة مبالغ غير محددة من أموال المستثمرين الأفراد خلال العام الماضي.

وذكر تلفزيون أن بي سي أن المتهمين حملوا المستثمرين الأفراد على الاعتقاد بأنهم يشترون صفقات بملايين الدولارات من العملات الأجنبية، في حين يستحيل على مثل هؤلاء المستثمرين المشاركة في صفقات من هذا النوع.

ورفض متحدث باسم مكتب التحقيقات التعليق قائلا إن المكتب سيعقد مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق اليوم.

ولم تتضح أسماء الشركات الأخرى المتورطة في الفضيحة، إلا أن مصادر قالت إن التحقيقات تستهدف نحو أربع شركات. كما ألقي القبض أيضا على ثلاثة موظفين بشركة "إيكاب" للسمسرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة