الفلسطينيون يستخدمون الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء   
الخميس 1428/8/16 هـ - الموافق 30/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:40 (مكة المكرمة)، 21:40 (غرينتش)

بعد أزمة انقطاع الكهرباء في غزة إقامة مشروع لتوليد الكهرباء في أريحا (الفرنسية-أرشيف)
أعلن رئيس سلطة الطاقة والمصادر الطبيعية الفلسطينية عمر كتانة عن اعتزام الأراضي الفلسطينية الانضمام إلى دول تستخدم الطاقة الشمسية لتغطية جزء من الطاقة الكهربائية التي تحتاجها البلاد.

وقال كتانة إنه تم الاتفاق بين شركة الكهرباء الفلسطينية وشركة نونوفو الأميركية برعاية سلطة الطاقة الفلسطينية ووزارة المالية على إنشاء محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية في مدينة أريحا.

وأضاف أن الشركة الأميركية ستقوم بعملية إنتاج الكهرباء من المحطة، في حين تتولى شركة كهرباء القدس وهي شركة مساهمة فلسطينية شراء الكهرباء وبيعها للمواطنين.

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من إقامة المحطة ستبدأ خلال أسبوعين لإنتاج ثلاثة ميغاوات في المرحلة التجريبية الأولى التي تجيء بعد إجراء دراسات الجدوى الاقتصادية اللازمة لإقامة مثل هذا المشروع.

وأفاد بأنه في حالة نجاح المرحلة التجريبية الأولى سيجري الانتقال للمرحلة الثانية التي يتوقع استمرار العمل فيها لمدة عام لتبلغ الطاقة الإنتاجية 100 ميغاوات.

وقال إن كلفة المحطة ستبلغ 300 مليون دولار في نهاية المرحلة الثانية وستكون مقدمة لمشاريع يمكن الإفادة منها خاصة في القطاع الزراعي وستكون تكلفة المرحلة الأولى 17 مليون دولار.

ويؤمل مساهمة هذه المحطة إذا تم إنجازها بنجاح في تغطية 20% من احتياجات الكهرباء للفلسطينيين دون خضوعها للأوضاع السياسية.

"
كتانة:
 أهم ما في المشروع هو عدم ارتباط إنتاج الكهرباء في المحطة بالسياسة
"

واعتبر كتانة أن أهم ما في المشروع هو عدم ارتباط إنتاج الكهرباء في هذه المحطة بالسياسة.

وأشار لحاجة البلاد إلى 600 ميغاوات من الكهرباء يتم الحصول عليه من إسرائيل أساسيا والأردن ومصر بمستوى محدود معبرا عن أمله بزيادة هذه الكمية بعدما أصبحت بلاده عضوا في دول الربط الكهربائي.

وواجه قطاع غزة مؤخرا انقطاعا في التيار الكهربائي في أجزاء واسعة منه عقب توقف إسرائيل عن تزويد محطة غزة لإنتاج الكهرباء بالوقود لأسباب أمنية بداية ثم لرفض الاتحاد الأوروبي تسديد ثمن الوقود للشركة الإسرائيلية الموردة له جراء ما اعتبره الاتحاد سيطرة حماس على شركة الكهرباء.

ووفقا لتقدير وزير الإعلام في حكومة تسيير الأعمال الفلسطينية فإن الاتحاد الأوروبي يدفع 12 مليون دولار شهريا ثمنا لوقود محطة غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة