أميركا ترفض إعفاء منسوجات بنغلاديش من الجمارك   
الثلاثاء 1422/8/26 هـ - الموافق 13/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت سفيرة الولايات المتحدة ماري آن بيترز اليوم إن بلادها لا يمكنها السماح بإعفاء واردات المنسوجات من بنغلاديش من الرسوم الجمركية بسبب حالة الكساد.

وقالت للصحفيين "أميركا لا يمكنها السماح بدخول الملابس المصنعة في بنغلاديش بلا رسوم ودون الالتزام بحصة نتيجة الكساد الاقتصادي في البلاد". بيد أن بيترز قالت إن حكومتها تقدر دعم بنغلاديش للولايات المتحدة في أعقاب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على نيويورك وواشنطن.

وقال مسؤولون في بنغلاديش إن الاقتصاد تضرر كثيرا من آثار الهجمات وما تلاها من قصف أميركي لأفغانستان. وتراجع احتياطي العملات الأجنبية إلى أكثر من مليار دولار بقليل وانخفض إجمالي الصادارت بنسبة 35% في سبتمبر مقابل نفس الفترة من العام الماضي.

وقال مسؤولون تجاريون إن الولايات المتحدة تشتري 40% من صادرات بنغلاديش من الملابس سنويا التي تقدر بنحو خمسة مليارات دولار وتمثل أكثر من 75% من إجمالي الصادرات السنوية للبلاد.

وتواجه بنغلاديش منافسة قوية بعد أن سمحت الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة بإعفاء الواردات من 72 دولة في أفريقيا والكاريبي من الرسوم الجمركية.

وقال المسؤولون إن وزير الخارجية بدر الضحى تشودري زار واشنطن في الأسبوع الماضي في محاولة لإقناع الولايات المتحدة بإعفاء بلاده من الرسوم والحصص إلا إنه فشل في إحراز أي تقدم.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 1200 من بين 3200 مصنع للملابس في بنغلاديش أغلقت بالفعل بعد بدء القصف الأميركى لأفغانستان في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة