تظاهرة في لندن تطالب بقوانين عادلة للتجارة   
السبت 1426/3/8 هـ - الموافق 16/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:30 (مكة المكرمة)، 11:30 (غرينتش)

طالب آلاف المتظاهرين في العاصمة البريطانية لندن المجتمع الدولي بسن قوانين عادلة للتجارة ولفقراء العالم من المزارعين والعمل.

وقال منظمو التظاهرة إن أكثر من 25 ألف شخص انضموا للاحتجاج الذي نظم تحت عنوان "انهضوا بعدالة التجارة" أمس بمشاركة شخصيات مشهورة.

لكن الشرطة أشارت إلى أن 7000 شخص على الأقل شاركوا في الاحتجاج.

ومن المقرر أن ينتقل الاحتجاج إلى مقر رئاسة الوزراء في داونينغ ستريت في وقت لاحق اليوم السبت حيث سيحث ممثلو حركة عدالة التجارة الأحزاب السياسية الرئيسية الثلاثة على جعل الفقر العالمي قضية في الانتخابات البريطانية القادمة.

وأوضح منسق الحركة غلين تارمان في بيان أن هذا نداء لليقظة موجه إلى الزعماء السياسيين في جميع الأحزاب الرئيسية بأن يعمدوا حال انتخابهم إرساء عدالة في التجارة العالمية والبدء في جعل الفقر في ذمة التاريخ.

يأتي هذا الاحتجاج ضمن أسبوع العمل العالمي الذي يمتد في الفترة من العاشر إلى السادس عشر من أبريل/ نيسان الحالي.

ويريد المنظمون أن يروا نهاية لقوانين التجارة التي يقولون إنها تجبر المزارعين في الدول النامية على منافسة واردات عالمية أرخص.

من ناحية أخرى تشهد اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين التي تبدأ في واشنطن اليوم إجراءات أمنية مشددة تحسبا لتظاهرات مناهضة للعولمة.

وتناقش هذه الاجتماعات خصوصا معالجة مشكلة الفقر في العالم بإلغاء ديون الدول الأكثر فقرا في العالم بالإضافة لبحث أسعار النفط العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة