توسيع ألومنيوم البحرينية بكلفة 1.7 مليار دولار   
الأحد 1422/7/6 هـ - الموافق 23/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤول بحريني كبير إن الحكومة أعطت موافقتها النهائية على خطة لتوسيع شركة ألومنيوم البحرين (ألبا) في مشروع يتكلف 1.7 مليار دولار ويهدف إلى زيادة الطاقة الإنتاجية للمصهر بنسبة50%.

وقال عيسى بن علي الخليفة رئيس شركة البحرين ألبا إن هذا القرار جاء في أعقاب اجتماع لمجلس الوزراء رأسه خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء. وقال خليفة الذي يشغل أيضا منصب وزير النفط والصناعة للصحفيين إن مجلس الوزراء وافق على المشروع وأمر ألبا باتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذه فورا.

وقد أعطت البحرين في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي موافقتها على الخطة التي سترفع طاقة المصهر الإنتاجية البالغة حاليا 500 ألف طن بمقدار 250 ألف طن سنويا.

وقال بروس هول الرئيس التنفيذي الجديد للشركة "سيجري تنفيذ مشروع التوسعة قريبا". وقال مسؤولون إن نحو 60% من إنتاج ألبا الذي بلغ 509 آلاف طن في عام 2000 يذهب إلى الأسواق المحلية والإقليمية.

وقال كارم سالمي الرئيس التنفيذي السابق إن إنتاج مشروع التوسعة الجديد سيبدأ خلال فترة تتراوح من 27 شهرا إلى 30 شهرا. وأضاف أن هذا المشروع حيوي بالنسبة للاقتصاد البحريني موضحا أنه سيساعد في توفير فرص عمل جديدة.

ومن المتوقع أن يبلغ العائد الاستثماري للمشروع 14%، وسيتم تمويله بالدرجة الأولى من خلال قروض مصرفية في حين سيمتلك المساهمون ما بين 10% - 15% من المشروع.

وتملك الحكومة البحرينية 77% من أسهم ألبا وهي واحدة من أكبر المصاهر في الشرق الأوسط بينما يمتلك صندوق الاستثمارات العامة السعودي 20% منها. أما الأسهم المتبقية فتملكها مجموعة بريتون إنفستمنتس الألمانية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة