أسعار النفط دون 62 دولارا وبي بي تتوقع تراجعها   
الجمعة 1426/10/2 هـ - الموافق 4/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:50 (مكة المكرمة)، 11:50 (غرينتش)

غرينسبان يتوقع ارتفاعا كبيرا في أسعار وقود التدفئة الشتاء الحالي (رويترز-أرشيف)
استقرت أسعار النفط بعد ارتفاع البرميل أكثر من دولارين أمس بدعم من علامات على قوة الاقتصاد الأميركي ووسط مخاوف بشأن إمدادات وقود التدفئة رغم البداية المعتدلة لفصل الشتاء في النصف الشمالي من العالم.

وتراجع سعر الخام الأميركي الخفيف في العقود الآجلة تسليم ديسمبر/كانون الأول المقبل ثلاثة سنتات إلى 61.75 دولارا للبرميل في التعاملات الإلكترونية الآسيوية في بورصة نيويورك التجارية بعد وصلها في وقت سابق إلى 62.15 دولارا.

وانخفض سعر خام برنت في بورصة "أي سي إيه" اللندنية للعقود الآجلة (بورصة البترول الدولية سابقا) 11 سنتا إلى 60.41 دولارا للبرميل.

وتوقع رئيس الاحتياطي الاتحادي الأميركي ألان غرينسبان ارتفاع تكلفة التدفئة في المنازل خلال فصل الشتاء الحالي مقارنة مع العام الماضي.

وأوضح أن الآثار التي نجمت عن الإعصارين كاترينا وريتا في منطقة خليج المكسيك ستضر الاقتصاد الأميركي قريبا.

ودعم ارتفاع أسعار النفط صدور بيانات اقتصادية قوية أظهرت أداء فاق التوقعات لمبيعات التجزئة في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي، مما عمل على انحسار المخاوف بشأن ضعف طلب المستهلكين في أكبر الدول استهلاكا للنفط على المستوى العالمي.

من جهته توقع المدير التنفيذي لشركة بريتيش بتروليوم "بي بي" البريطانية جون براون عدم استمرار أسعار النفط المرتفعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة