المركزي الأوروبي يقرر الإبقاء على سعر الفائدة   
الخميس 1422/3/15 هـ - الموافق 7/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
فيم دويسنبرغ

قرر البنك المركزي الأوروبي اليوم إبقاء أسعار الفائدة على ما هي عليه دون تغيير، في ظل مؤشرات على ارتفاع التضخم وتباطؤ النمو الاقتصادي في منطقة اليورو.

وسيشرح فيم دويسنبرغ رئيس البنك أسباب القرار في مؤتمر صحفي يعقده في وقت لاحق اليوم.

وأفاد البنك في بيان مقتضب في ختام اجتماع مجلس المحافظين في فرانكفورت أنه ترك سعر الفائدة الأدنى للاقتراض دون تغيير عند مستوى 4.5% ودون إعطاء مزيد من التفاصيل التي ينتظر الإعلان عنها في المؤتمر الصحفي لدويسنبرغ.

ولم تكن خطوة البنك مفاجئة، إذ قال اقتصاديون استطلعت آراؤهم إن احتمال ترك البنك لأسعار الفائدة كما هي تصل إلى 75%. غير أن معظمهم توقع أن يخفض البنك الفائدة في وقت لاحق من هذا الصيف.

وكان البنك المركزي الأوروبي فاجأ الأسواق في العاشر من مايو/ أيار الماضي بخفض الفائدة بمقدار ربع نقطة مئوية لضغوط تضخمية على الرغم من أنه ظل أسابيع عدة معارضا لأي تخفيض.


البنك المركزي الأوروبي أبقى على الإقراض الحدي عند 5.5% وسعر الإيداع عند 3.5% دون تغيير

وقال البنك إنه أبقى على الإقراض الحدي عند 5.5% وسعر الإيداع عند 3.5% دون تغيير. وقد أعقب الإعلان
عن قرار البنك تراجع طفيف في سعر صرف اليورو.

يذكر أن أسعار السلع الاستهلاكية في منطقة اليورو سجلت في أبريل/ نيسان الماضي ارتفاعا بنسبة 2.9% وهي نسبة أعلى من الحد الأقصى البالغ 2% والذي يسمح به البنك المركزي الأوروبي.

ويتوقع محللون أن تظهر بيانات منتظرة بأن نسبة التضخم في مايو/ أيار الماضي سجلت ارتفاعا جديدا لتتجاوز عتبة 3%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة