محكمة موريتانية توقف إجراءات منح رخصة ثالثة للنقال   
الثلاثاء 1428/10/19 هـ - الموافق 30/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:36 (مكة المكرمة)، 3:36 (غرينتش)
قررت محكمة موريتانية وقف إجراءات منح رخصة ثالثة للهاتف النقال في موريتانيا لأنها تشوبهها مخالفات قانونية.
 
كما قررت المحكمة إلغاء مناقصة دولية كانت السلطات المشرفة على قطاع الاتصالات في موريتانيا قد أطلقتها منذ نحو ثلاثة أشهر.
 
وجاء توقيف منح الرخصة وإلغاء المناقصة بعد طعن تقدمت به إلى المحكمة الشركة الموريتانية التونسية للاتصالات (ماتل) أول شركة اتصالات للنقال في موريتانيا.
 
وجاء في بيان نشرته شركة ماتل الجمعة أن المحكمة ستبت بشكل نهائي في مدى قانونية منح الرخصة في الربع الأخير من العام الحالي.
 
يشار إلى أنه توجد في موريتانيا شركتان خاصتان للهاواتف النقالة هما: ماتل والشركة الموريتانية للاتصالات المتنقلة (شراكة موريتانية مغربية) اللتان دشنا عملهما عام 2000.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة