مصرف أميركي كبير آخر في طريقه إلى الإفلاس   
الثلاثاء 1429/9/30 هـ - الموافق 30/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 12:46 (مكة المكرمة)، 9:46 (غرينتش)

ناشيونال سيتي الإقليمي قد يكون المصرف الأميركي المقبل على قائمة الإفلاس (رويترز)

تكبد مصرف ناشيونال سيتي الإقليمي -وهو من المؤسسات المصرفية العشرة الأولى في الولايات المتحدة- خسارة نسبتها 63% من قيمة سهمه أمس، وينتظر أن يكون المصرف المقبل في قائمة المصارف التي تعلن إفلاسها عقب مصرفي واشنطن ميتشوال وواكوفيا.

وأغلق سهم ناشيونال سيتي في السوق الأميركية أمس على 1.36 دولار، ما يجعل قيمة هذه المجموعة في البورصة مليار دولار، علما بأنه فقد 95% من رأسماله في البورصة خلال سنة واحدة.

وعلى خطى واشنطن ميتشوال الذي اشترى مصرف جي.بي مورغان أصوله الأسبوع الماضي، وواكوفيا الذي بيعت حصص كبيرة فيه لمجموعة سيتي غروب الأميركية، فإن ناشيونال سيتي يواجه مخاطر كثيرة في سوق العقارات.

وأعلنت سيتي غروب اعتزامها شراء العمليات الخاصة لمصرف واكوفيا -رابع أكبر مصرف في الولايات المتحدة- ضمن موجة من الاندماجات في السوق الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة