أوروبا ترحب بحكم منظمة التجارة ضد أميركا   
الجمعة 22/6/1423 هـ - الموافق 30/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

باسكال لامي
قال الاتحاد الأوروبي إن قرار منظمة التجارة العالمية فرض عقوبات بقيمة 4.03 مليارات دولار على الولايات المتحدة دافع قوي لواشنطن على إلغاء الإعفاءات الضريبية. ووصفت واشنطن القرار بأنه محبط وأعربت عن الأمل في ألا تنفذ أوروبا العقوبات.

وقال المفوض التجاري باسكال لامي في بيان أصدرته المفوضية الأوروبية "نحن راضون عن قرار اليوم الذي يجعل تكلفة عدم الالتزام بقواعد منظمة التجارة واضحة وضوح الشمس"، وأضاف أن "المحكمين أيدوا طلب الاتحاد الأوروبي. فقد منحونا قيمة تعادل التدابير المضادة فيما سيمثل حافزا كبيرا بالنسبة للولايات المتحدة على إلغاء دعم الصادرات الضخم غير المشروع".

ويقول خبراء إن المبلغ الذي أقرته المنظمة يمثل أكبر مبلغ تصدق عليه الهيئة الدولية على الإطلاق منذ تدشينها في يناير/كانون الثاني 1995.

ومبلغ الأربعة مليارات دولار يماثل تماما حجم الخسائر التجارية التي قال الاتحاد الأوروبي إن شركاته تتكبدها نتيجة الإعفاءات الضريبة التي منحتها الحكومة الأميركية لشركات أميركية مثل مايكروسوفت وبوينغ وغيرهما.

أميركا: القرار محبط وغير عادل
روبرت زوليك
واحتج المسؤولون الأميركيون على الحكم بقولهم إن العدل يقضي بألا تزيد العقوبات عن 1.1 مليار دولار، إلا أن الممثل التجاري الأميركي روبرت زوليك قال إن هذا القرار "لن تكون له أهمية" من الناحية العملية عندما تقوم الولايات المتحدة بتعديل قوانينها الضريبية بما يتماشى مع المعايير التجارية الدولية.

وقال زوليك في بيان "أصابني قرار رفض محكمي منظمة التجارة العالمية الرقم الأقل الذي عرضته الولايات المتحدة بخيبة أمل.. نعتقد أن رقم مليار دولار هو الأكثر دقة". وتابع "غير أن المهم كما قال الرئيس هو أن الفرع التنفيذي سيعمل مع الكونغرس بهدف الامتثال بشكل كامل لالتزاماتنا تجاه منظمة التجارة العالمية".

وقال "أعتقد أن قرارات اليوم لن تكون لها في نهاية المطاف أهمية عملية عندما تمتثل الولايات المتحدة لتوصيات منظمة التجارة العالمية وقراراتها في هذا الخلاف". ويعتقد مراقبون بأن الاتحاد لن يتجه إلى تطبيق فوري للعقوبات وأنه سيجري مشاورات مع أرباب الصناعات الأوروبية في الدول الـ 15 الأعضاء في الاتحاد بشأن المنتجات التي ستشملها العقوبات. وتقول بروكسل إنها ستؤجل تطبيق العقوبات إذا ما عملت واشنطن على إصلاح النظام الضريبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة