أوبك تتجاوز سقف الإنتاج في شهر فبراير   
الخميس 1423/1/7 هـ - الموافق 21/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من اجتماع أوبك الأخير في فيينا
قالت منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) إن إنتاج الأعضاء العشرة الذين يخضعون لنظام حصص الإنتاج تجاوز الحد الأقصى المتفق عليه بمقدار 779 ألف برميل يوميا في شهر فبراير شباط الماضي.

وأضافت أوبك في تقريرها الشهري إن إنتاج أعضائها باستثناء العراق الذي يخضع لعقوبات دولية بلغ 22.480 مليون برميل يوميا مقارنة مع السقف الرسمي البالغ 21.7 مليون برميل يوميا.

وقررت أوبك في اجتماع وزاري في فيينا في 15 مارس/ آذار الجاري الحفاظ على سقف الإنتاج دون تغير حتى نهاية يونيو حزيران. وهبط إنتاج أوبك باستثناء العراق إلى 24.926 مليون برميل يوميا في فبراير مقارنة مع 24.990 مليون برميل يوميا في يناير/ كانون الثاني.

وجاء في التقرير أن المنظمة أبقت على تقديراتها لمتوسط نمو الطلب في عام 2002 بأكمله دون تغيير عند 350 ألف برميل يوميا. وخفضت أوبك تقديراتها للطلب على نفطها هذا العام في فبراير إلى 25.3 مليون برميل يوميا مقارنة مع 25.4 مليون برميل يوميا في يناير وهو ما يزيد بنحو 400 ألف برميل يوميا عن الإنتاج الفعلي في فبراير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة