الصين واثقة من احتواء التضخم   
الأحد 1432/1/21 هـ - الموافق 26/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:45 (مكة المكرمة)، 10:45 (غرينتش)

وين جياباو أكد قدرة حكومته على إبقاء التضخم تحت السيطرة (الفرنسية-أرشيف)

أكد رئيس الوزراء الصيني وين جياباو اليوم قدرة حكومته على إبقاء معدل التضخم تحت السيطرة، وتعهد بتعجيل الجهود لكبح جماح أسعار المنازل.

وأضاف أن الخطوات التي اتخذت على مدى الشهر المنصرم ومن بينها فرض قيود صريحة على الأسعار للحد من المضاربة، وتشديد السياسة النقدية بدأت تؤتي ثمارها.

وفي حديث عبر الإذاعة الحكومية أشار رئيس الوزراء إلى أن بكين رفعت نسبة الاحتياطي الإلزامي خلال العام الجاري ست مرات متتالية ورفعت أسعار الفائدة مرتين، بهدف استيعاب السيولة الفائضة بالسوق وإبقائها في مستوى معقول يدعم التنمية الاقتصادية.

وأمس قرر بنك الشعب الصيني (المركزي) رفع أسعار الفائدة للمرة الثانية فيما يزيد قليلا على الشهرين في خطوة تهدف لتعزز الجهود لخفض معدل التضخم المرتفع.

ووفق القرار فسيرتفع سعر الفائدة في الصين بواقع 25 نقطة اعتبارا من اليوم ليصبح 5.81%.

وتأتي خطوة المركزي بعدما أعلنت بكين مطلع الشهر الجاري أنها ستتحول إلى سياسة نقدية متشددة، بدلا من سياستها السابقة التي كانت توصف بالميسرة.

وكان معدل التضخم السنوي خلال نوفمبر/ تشرين الثاني قد بلغ أعلى مستوى له في 28 شهرا، عندما سجل معدل 5.1%.

وعزا مكتب الإحصاء الوطني في بيان في وقت سابق من الشهر الجاري ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك (التضخم) بشكل رئيسي إلى زيادة أسعار المواد الغذائية التي ارتفعت الشهر الماضي بنسبة 11.7% على أساس سنوي.

وتمثل أسعار الغذاء نحو ثلث سلة البضائع المستخدمة في حساب مؤشر أسعار المستهلك في البلاد، الذي ارتفع من 4.4% في أكتوبر/ تشرين الأول.

وبالنسبة للمكونات الأخرى لمؤشر أسعار المستهلك، فقد ارتفعت الشهر الماضي بنسبة 1.9% فقط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة