مطالبة بتأمين الغذاء والعمل   
الجمعة 1432/5/13 هـ - الموافق 15/4/2011 م (آخر تحديث) الساعة 18:20 (مكة المكرمة)، 15:20 (غرينتش)

ستراوس كان: شعوب العالم تطمح لنمو يحقق فرص عمل جديدة (الأوروبية-أرشيف)

دعا صندوق النقد والبنك الدوليان دول العالم للتركيز على تأمين الغذاء واستحداث فرص عمل لمواجهة الصعوبات الاقتصادية والتقلبات السياسية بالعالم.

ولدى افتتاحهما الاجتماعات النصف سنوية لمؤسستيهما في واشنطن، شدد المدير العام للصندوق دومينيك ستراوس كان على مكافحة البطالة، في حين طالب رئيس البنك الدولي روبرت زوليك بمحاربة ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وحذر ستراوس كان المجتمع الدولي من القبول بالتعافي غير المتوازن من الأزمة المالية العالمية، مشيرا إلى أنه رغم أن الاقتصاد العالمي يسجل تعافيا ولكنه ليس بالمستوى المأمول.

ولفت إلى أن العالم لا يزال يعيش تداعيات الأزمة المالية، معتبرا أن النمو الاقتصادي الذي تحققه العديد من الدول لا ترافقه وظائف جديدة.

وأضاف أن مثل هذا النمو لا يعني شيئا بالنسبة لأغلبية الشعوب الطامحة لتحسين ظروف معيشتها من خلال حصول العاطلين منهم على فرص عمل.

يشار إلى أنه وبعد اندلاع الثورات في المنطقة العربية مطلع العام الجاري، أخذ الصندوق يشدد على مكافحة البطالة.

زوليك حث دول العالم على التعاون للحد من ارتفاع أسعار الغذاء (الفرنسية)
أسعار الغذاء
البنك الدولي من جانبه حدد مواجهة ارتفاع أسعار المواد الغذائية كأولوية له، خاصة أن الأسعار حاليا تقترب من مستوى قياسي يهدد  بأزمة غذاء عالمية جديدة.

وعكس زوليك ذلك في كلمته بالقول "نحن في المنطقة الخطرة لأن الأسعار قد ارتفعت، ولأن مخزونات كثير من المواد الأساسية متدنية نسبيا".

وأكد زوليك أن العالم يستطيع القيام بدور هام ضد ارتفاع أسعار الطعام من خلال التنسيق والتعاون بين دول العالم، مشيرا لإمكانية إحراز تقدم مهم في مجالي تقلب أسعار المواد الغذائية والأمن الغذائي.

ومؤخرا قدر البنك الدولي عدد من يعانون من سوء التغذية المزمن عبر العالم بـ935 مليون شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة