انكماش أكبر للاقتصاد البريطاني   
الخميس 24/6/1430 هـ - الموافق 18/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:14 (مكة المكرمة)، 7:14 (غرينتش)
 الاقتصاد البريطاني لم يشهد انتعاشا تتوفر له مقومات البقاء (الأوروبية-ارشيف)
 
أكدت غرفة التجارة البريطانية اليوم الخميس أن اقتصاد البلاد سينكمش خلال السنة الجارية بنسبة أكبر من توقعاتها السابقة، بينما سيسجل انتعاشا متواضعا في 2010.
 
وقالت الغرفة إنها تتوقع الآن انكماشا قدره 3.8% هذا العام ونموا 
بنسبة 0.6% خلال العام القادم، بعد أن كانت قد توقعت في مارس/ آذار انكماشا قدره 2.8% ونموا بنسبة 0.8% في 2010.
 
وأضافت أن أسوأ مرحلة في الركود ربما تكون انتهت، وأن من المرجح أن يتحول الناتج المحلي الاجمالي إلى النمو في الربع الأخير من هذا العام.
 
لكنها قالت إن الانتعاش غير مضمون، وإن هناك احتمالات بأن يتدهور الاقتصاد مرة أخرى إذا حدث إنهاء سريع لإجراءات التحفيز مثل أسعار الفائدة المنخفضة بشكل قياسي وسياسة التوسع المالي.
 
وأكد كبير الخبراء الاقتصاديين بغرفة التجارة البريطانية ديفد كيرن أن تعافيا مؤقتا تقوده بشكل أساسي دورة الأسهم لن ينتج عنه انتعاش تتوفر له مقومات البقاء، ما لم يبدأ إنفاق المستهلكين والاستثمارات والصادرات في التحسن.
 
وأضافت الغرفة أنها تتوقع أن يبلغ حجم التراجع التراكمي للناتج المحلي الإجمالي في الركود الحالي 4.9%، وسيكون ذلك أسوأ بكثير من الانخفاض البالغ 2.5% المسجل خلال الركود الذي حدث خلال سنة 1992/1993, لكنه أقل حدة من الركود الذي شهدته بريطانيا أوائل عقد الثمانينات من القرن الماضي.
 
يذكر أن الاقتصاد البريطاني انكمش بنسبة 1.9% في الربع الأول من هذا العام وهو أشد انكماش منذ عام 1979، لكن مؤشرات تشير إلى أن الاقتصاد يستقر وربما يعود قريبا إلى النمو.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة