مراقبو الحركة الجوية في أستراليا يضربون عن العمل   
الثلاثاء 1423/6/18 هـ - الموافق 27/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤولون إن مراقبي الحركة الجوية في أستراليا يعتزمون الإضراب عن العمل لمدة خمس ساعات الجمعة المقبل مما سيتسبب في توقف حركة الطيران في منطقة تغطي أكثر من عشر مساحة العالم.

وقال ريتشارد دودلي المتحدث باسم هيئة الخدمات الجوية في أستراليا إن المراقبين الجويين الأستراليين وعددهم 1100 مراقب مسؤولون عن مساحة شاسعة في جنوب المحيط الهادي وفي المحيط الهندي إلى جانب الرحلات من أستراليا وإليها وحولها.

ودعا اتحاد المراقبين الجويين المدنيين للإضراب من الخامسة إلى العاشرة مساء بالتوقيت المحلي يوم الجمعة المقبل بعد مفاوضات مطولة بشأن ظروف العمل. وتوصل الاتحاد لاتفاق مع هيئة الخدمات الجوية بشأن مشاكل متعلقة بظروف العمل مثل العطلات الخاصة إلا أن أعضاء الاتحاد رفضوا الاتفاق.

وهذا هو ثالث إضراب يؤثر على حركة الطيران في أستراليا خلال شهر واحد إذ نظم العاملون في شركة كانتاس إيروايز إضرابين في الثاني والتاسع عشر من أغسطس آب الجاري. ويؤثر الإضراب على جميع مطارات البلاد باستثناء داروين وتاونسفيل في الشمال إذ تديرهما القوات الجوية.

وقال دودلي إن أستراليا تراقب جميع الرحلات من نيوزيلندا إلى آسيا وبعض الرحلات لجنوب أفريقيا وفقا لاتفاقيات منظمة الطيران المدني. ويمكن أن تتأثر أيضا الرحلات القادمة من الولايات المتحدة إلى آسيا إذا عبرت المجال الجوي لأستراليا. وقال "ندير نحو 11% من سطح العالم".

ويحتمل أن تجرى مفاوضات بين الطرفين يوم الخميس المقبل إلا أن دودلي شبه ذلك بالتفاوض "تحت تهديد السلاح". ويقول المراقبون الجويون إنهم تحملوا تجميد الأجور لمدة عامين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة