اتصالات الإماراتية تستعد لمرحلة ما بعد إنهاء الاحتكار   
الأحد 1425/4/3 هـ - الموافق 23/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن وزير الدولة لشؤون المالية والصناعة الإماراتي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) محمد خلفان بن خرباش استعداد المؤسسة للمنافسة مع الشركات الأخرى بعد إنهاء احتكارها لسوق الاتصالات في الدولة الذي استمر منذ تأسيسها عام 1976.

وأوضح خرباش أن المؤسسة التي تبلغ قيمتها السوقية الحالية حوالي 43 مليار درهم (11.7 مليار دولار) لديها الجاهزية والاستعداد والمبادرة لمواجهة تحديات المرحلة المقبلة ضمن خطة تطوير شاملة.

وأشار في بيان رسمي إلى أن المؤسسة ستنتهج أسلوبا جديدا في العمل وخططا تسويقية مبتكرة تركز بشكل كبير على تحقيق مستويات عالية من رضى العملاء.

وأكد مواصلة المؤسسة استخدام أحدث تقنيات الاتصالات والاستثمار في تنمية الموارد البشرية، مشيرا إلى أنها ستقوم بتنفيذ خطة توسعة طموحة باتجاه الأسواق الإقليمية.

ورأى خرباش أن قرار إعادة تنظيم قطاع الاتصالات في الدولة يهدف إلى إنشاء سوق تنافسي لقطاع الاتصالات يساعد بشكل كبير على توسعة وتطوير هذا القطاع وتسريع وتيرة نموه تقنيا وتجاريا واقتصاديا.

وأفاد أن إجمالي أرباح المؤسسة بلغ نحو 2.87 مليار درهم خلال العام الماضي، كما وصل عدد مشتركي الهاتف الثابت قرابة 1.1 مليون في حين ارتفع عدد المشتركين في خدمة الهواتف النقالة إلى أكثر من ثلاثة ملايين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة