استقرار أسعار النفط بعد انتهاء إضراب في نيجيريا   
الثلاثاء 11/6/1428 هـ - الموافق 26/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:24 (مكة المكرمة)، 9:24 (غرينتش)

مخاوف في الأسواق من شح إمدادات الوقود لمشكلات بمصافي التكرير الأميركية (الفرنسية-أرشيف) 
سجلت أسعار النفط خلال تعاملات بالعقود الآجلة للنفط الأميركية في آسيا استقرارا اليوم عقب انتهاء إضراب عام للعمال في نيجيريا، أكبر مصدر للنفط في أفريقيا.

ويأتي استقرار الأسعار بعد مكاسب حققتها في الجلسة السابقة وسط مخاوف من مشكلات فنية في مصافي التكرير الأميركية والتي قد تعمل على الحد من مخزونات الوقود في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وانخفض الخام الأميركي الخفيف في العقود الآجلة تسليم أغسطس/آب المقبل سنتين إلى 69.16 دولارا للبرميل خلال تعاملات إلكترونية عبر نظام غلوبكس بعدما ارتفاع العقد أربعة سنتات في إغلاق أمس.

وتراجع مزيج برنت الذي ارتفع 18 سنتا أمس 16 سنتا منخفضا إلى 71.20 دولارا للبرميل.

وهبط سعر البنزين في العقود الآجلة 0.7% في ظل مجموعة مشكلات فنية في مصافي التكرير والتي أثارت مخاوف المستثمرين من أن تؤدي إلى شح الإمدادات في موسم العطلات والرحلات الصيفية الذي يسجل أعلى مستويات الطلب على الوقود.

وقال خبير الطاقة في البنك الوطني الأسترالي جيرارد بورج إن استئناف العمل في المنشآت النفطية النيجيرية عمل على تهدئة أسواق النفط، إلا أنه تطرق إلى المخاطر المحيطة بإنتاج النفط في نيجيريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة