إيران تستبعد خفض إنتاج أوبك والنفط يرتفع   
الاثنين 22/12/1423 هـ - الموافق 24/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيجان زنغانه
قال وزير النفط الإيراني بيجان زنغانه إن من المستبعد أن تخفض أوبك إنتاج النفط رغم أن ارتفاع أسعار النفط يرجع أساسا إلى التوترات السياسية والأمنية المرتبطة بأزمة العراق. وتزامنت هذه التصريحات مع ارتفاع أسعار الخام بسبب استمرار قلق الأسواق من احتمال شن الولايات المتحدة حربا على العراق.

وقال زنغانه للصحفيين على هامش مؤتمر عن النفط والغاز في طهران "الوضع الحالي غير عادي بسبب الموقف السياسي والعسكري في المنطقة والضغط على الأسعار ليس له صلة بأساسيات السوق". وأضاف "في ضوء الوضع الحالي لا أعتقد أننا سنخفض الإنتاج".

وردا على سؤال عما إذا كانت أوبك ستتحرك لتجميد العمل بسقف الإنتاج في الاجتماع التالي في مارس/ آذار والسماح للدول الأعضاء بالإنتاج دون أي قيود قال زنغانه "لم نتلق أي اقتراح بهذا الصدد الآن ولكن أي اقتراح قابل للتفاوض في أوبك".

وراجت في الآونة الأخيرة أفكار بشأن رغبة أعضاء بأوبك في وقف العمل بنظام حصص الإنتاج لفترة قصيرة إذا ما تسبب حرب أنغلوأميركية على العراق في تعطيل صادراته النفطية.

وقال زنغانه إن حركة أسعار النفط التي تقترب حاليا من أعلى مستوياتها في عامين والبالغة زهاء 36 دولارا ستتوقف على "أمد الحرب ومدى الضرر الذي سيلحق بالموارد العراقية وإلى أي نطاق تمتد الحرب خارج العراق".

لكنه أشار إلى أن إنتاج فنزويلا قد يعود في الربع الثاني من العام الجاري إلى المستويات التي كان عليها قبل الإضراب مما يعزز إمدادات النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة