مصر تنتظر وديعة مليارَي دولار من السعودية   
الخميس 16/11/1437 هـ - الموافق 18/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 12:33 (مكة المكرمة)، 9:33 (غرينتش)
قالت وزيرة التعاون الدولي المصرية سحر نصر لوكالة رويترز إن مصر وقعت اتفاقية مع السعودية قبل شهرين للحصول على وديعة بقيمة ملياري دولار، لكنها لم تحدد موعد وصول الوديعة.

وجاء تصريح الوزيرة في رسالة عبر الهاتف المحمول ردا على سؤال لرويترز بشأن الوديعة، إذ قالت "وقعنا فقط، قبل شهرين".

وكانت دولة الإمارات قد قالت في أبريل/نيسان الماضي إنها ستودع ملياري دولار في البنك المركزي المصري. لكن لم يتم الإعلان رسميا حتى الآن عن وصول هذه الوديعة.

وقد وافق صندوق النقد الدولي الأسبوع الماضي مبدئيا على تقديم قرض لـمصر بقيمة 12 مليار دولار على ثلاث سنوات لتنفيذ برنامج اقتصادي لسد العجز في الميزانية وإعادة التوازن إلى أسواق العملة. وقال رئيس بعثة الصندوق إلى مصر كريس جارفيس إن البرنامج سيتطلب تمويلا إضافيا من جهات أخرى غير الصندوق في العام الأول، وقدر المبلغ المطلوب من الدعم الثنائي لمصر بما بين خمسة وستة مليارات دولار.

وتنتظر مصر مليار دولار من البنك الدولي شريحة أولى من قرض بقيمة ثلاثة مليارات دولار حالما تقر قانون ضريبة القيمة المضافة، كما ينتظر أن تحصل قبل نهاية هذا العام على نصف مليار دولار يمثل الشريحة الثانية من قرض بقيمة 1.5 مليار دولار من البنك الأفريقي للتنمية.

وقد أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أنه لن يتردد في اتخاذ إجراءات اقتصادية "صعبة" ضمن البرنامج المتفق عليه مع صندوق النقد الدولي، داعيا المصريين إلى التحمل. وتشمل الإجراءات المرتقبة المزيد من قرارات رفع أسعار السلع والخدمات الحكومية وخفض الدعم، بالإضافة إلى فرض ضريبة القيمة المضافة، وتغيير سعر الصرف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة