ارتفاع النفط بسبب طلب البنزين الأميركي وأزمة إيران   
الجمعة 1427/1/12 هـ - الموافق 10/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:21 (مكة المكرمة)، 9:21 (غرينتش)
طلب البنزين بالولايات المتحدة ارتفع إلى 0.47% (رويترز-أرشيف)
ارتفعت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي اليوم الجمعة قرب 63 دولارا للبرميل بعد أن لاقت دعما من اشتداد الطلب على البنزين في الولايات المتحدة واستمرار المخاوف بشأن الطموحات النووية لإيران.
 
فقد ارتفع سعر عقود النفط الخام الأميركي الخفيف لشهر مارس/ آذار في التعاملات الإلكترونية لبورصة نايمكس 30 سنتا إلى 62.92 دولارا للبرميل.
 
وقد بلغ سعر عقود البنزين لشهر مارس في التعاملات الإلكترونية لنايمكس 1.5190 دولار للغالون مرتفعا بـ0.47%.
 
وأظهرت أحدث بيانات حكومية للمخزونات البترولية في الولايات المتحدة أن مخزونات البنزين سجلت قفزة بلغت 4.3 ملايين برميل الأسبوع الماضي وهو ما يعادل ضعفي الزيادة التي توقعها المحللون.
 
وأظهر تقرير إدارة معلومات الطاقة الأميركية أيضا أن الطلب على البنزين خلال الأسابيع الأربعة الماضية بلغ في المتوسط 8.88 ملايين برميل يوميا مرتفعا بـ1.2% عن مستواه قبل عام.
 
من ناحية أخرى قالت وكالة الطاقة الدولية إنها قادرة على تعويض أي نقص محتمل في المعروض العالمي من النفط لمدة عام ونصف إذا أوقفت إيران صادراتها النفطية.
 
وأوضحت الوكالة أنها ستقوم بتغطية حصة إيران المقدرة بـ2.7 مليون برميل يوميا من مخزونها الإستراتيجي.
 
وتملك الدول الـ26 الأعضاء في الوكالة احتياطيا نفطيا يبلغ نحو أربعة مليارات برميل.
 
وتخشى أسواق النفط من أن توقف إيران صادراتها النفطية إذا طبقت عليها الأمم المتحدة أي عقوبات بسبب برنامجها النووي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة