13 مليار دولار قروض إضافية مطلوبة لتركيا   
الأربعاء 1422/8/6 هـ - الموافق 24/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

درويش إلى يسار نائب رئيس صندوق النقد الدولي ستانلي فيشر في أنقرة (أرشيف)
قال وزير الاقتصاد التركي كمال درويش إنه يتوقع أن تنتهي بلاده بحلول الأسبوع المقبل من مباحثات للحصول على مزيد من القروض الأجنبية لمساعدة اقتصاد تركيا التي تنوء تحت وطأة أزمة مالية قاسية منذ بداية العام الجاري.

وتقول تركيا إنها بحاجة إلى 13 مليار دولار إضافية من أجل سد العجز المالي في ميزانية عام 2002، في الوقت الذي تمضي فيه الحكومة قدما في تطبيق خطة تقشف وقعتها مع صندوق النقد الدولي بعد اندلاع الأزمة الاقتصادية في فبراير/ شباط الماضي.

وقال درويش للصحفيين في أنقرة إن "الشهرين المتبقيين من العام الجاري ومطلع العام المقبل ستشهد تحقيق تقدم أكثر وضوحا.. وبحلول الأسبوع المقبل سنكون قد انتهينا من مباحثات بشأن عمليات تمويل".

يذكر أن وفدا من الصندوق يزور أنقرة حاليا، ومن المقرر أن يلتقي أعضاؤه مع مسؤولين أتراك في وقت لاحق اليوم. ورفض درويش الكشف عن موعد انتهاء زيارة الوفد التي تهدف إلى تقويم أداء الحكومة في تطبيق خطة التقشف.

وكان الصندوق قال الأسبوع الماضي إنه من المبكر الحديث عن إجراء مناقشات بشأن منح تركيا قروضا جديدة، لكنه أضاف أنه يتفق مع أنقرة فيما يتعلق بميزانية البلاد للعام المقبل.

وقال درويش إن إجازة البرلمان لمشروع قانون خاص بإصلاح قانون عطاءات الدولة، تعد من القضايا الجوهرية التي ستمكن الحكومة من تحقيق مزيد من التقدم مع الجهات الإقراضية الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة