الليرة السورية تواصل هبوطها القياسي   
الاثنين 1434/8/9 هـ - الموافق 17/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 15:59 (مكة المكرمة)، 12:59 (غرينتش)
العملة السورية هوت إلى مستوى 185 ليرة للدولار في السوق السوداء (الفرنسية-أرشيف)

واصلت الليرة السورية تدهورها لتهبط أمام الدولار اليوم إلى مستوى 185 ليرة في السوق السوداء، في مستوى متدن قياسي جديد، في حين أغلق الذهب الليلة الماضية على سعر 6650 ليرة (36 دولارا) للغرام الواحد عيار 21 قيراطا.

وأفادت مصادر في السوق السوداء بأن الليرة استمرت في الهبوط حيث بلغ الدولار أمام الليرة 178 للشراء و182 للبيع، لكن السعر الفعلي لتداولات البيع والشراء اقترب من 185 ليرة وسط اقتصار الحركة في السوق على المبالغ الصغيرة، في ظل مخاوف من تغير سعر الصرف في أي لحظة.

أما بالنسبة للسعر الرسمي فلم يصدر مصرف سوريا المركزي منذ أيام أي نشرة، وكان سعر صرف الدولار في آخر نشرة أصدرها لم يتجاوز عتبة 100 ليرة.

ويتخذ المركزي خلال فترة الأزمة في سوريا العديد من الإجراءات لكبح جماح انخفاض الليرة السورية، لكن انخفاض سعر الليرة استمر، مما أثار انتقادات ضد هذه الإجراءات.

وصاحب ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء، تحليق أسعار الذهب عاليا، حيث قالت مصادر في سوق الصاغة السورية إن غرام الذهب عيار 21 قيراطا سجل 6650 ليرة، محققا أعلى  سعر تاريخي له في البلاد.

ويرتفع سعر الذهب في السوق المحلية على الرغم من انخفاض أسعاره عالميا بسبب انخفاض سعر صرف الليرة أمام الدولار في السوق السوداء.

وتعاني الليرة السورية، التي كان سعر صرفها قبل بدء الأحداث في سوريا منذ أكثر من عامين لا يتجاوز 50 ليرة، من الضغوط والعقوبات الاقتصادية المفروضة على سوريا، إضافة لارتفاع المخاطر مما أدى إلى إقبال على "دولرة" المدخرات، لتخسر بذلك الليرة السورية معظم قيمتها، وسط ارتفاع في الأسعار ونسب التضخم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة