تراجع اليورو والكرونة مقابل الدولار   
الاثنين 1424/7/20 هـ - الموافق 15/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تخلى اليورو اليوم الاثنين عن أعلى مستوى له في أربعة أسابيع مقابل الدولار فيما تساءل التجار عما إذا كان رفض السويد الانضمام إلى اليورو سيعرقل موجة الانتعاش التي شهدتها العملة الموحدة في الآونة الأخيرة.

وكانت السويديون صوتوا ضد الانضمام لليورو في استفتاء أجري أمس رغم توقعات بفوز المؤيدين لليورو في اللحظة الأخيرة نتيجة موجة تعاطف مع وزيرة الخارجية آنا ليند التي اغتالها مجهول.

وذكر ستيف بيرسون من "إتش بي أو إس ترجيري سيرفيسيز" أن اليورو والكرونة السويدية انخفضا مباشرة بعد نتائج استفتاء السويد، لكنه عبر عن اعتقاده بأن ذلك عامل غير مؤثر على المدى الطويل وسيعود التركيز من جديد للعوامل الاقتصادية.

وانخفضت الكرونة أكثر من 1% مقابل اليورو والدولار في التعاملات الأوروبية المبكرة لكنها عوضت الخسارة إلى حد كبير في منتصف الجلسة.

وهبط اليورو ربع نقطة مئوية إلى 1.260 دولار إثر صعوده لأعلى مستوى في أربعة أسابيع عند 1.1324 دولار يوم الجمعة فيما أضرت بيانات مبيعات التجزئة الأميركية وثقة المستهلكين التي جاءت مخيبة للآمال بالدولار.

وتصدر في وقت لاحق اليوم بيانات المعاملات الجارية والإنتاج الصناعي وأرقام الصناعات التحويلية الإقليمية، ومن المتوقع أن تحدد الاتجاه قبل اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) غدا.

وعملت عطلة في طوكيو على إضعاف التعاملات في السوق وحصرت الدولار في نطاق ضيق حول 117.40 ينا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة