إقامة منطقة تجارة حرة بين لبنان ودول الخليج   
الثلاثاء 1425/3/21 هـ - الموافق 11/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عبيد (يمين) والصباح يوقعان الاتفاقية (الفرنسية)
وقع لبنان مع مجلس التعاون الخليجي اليوم اتفاقية لإقامة منطقة تجارة حرة هي الأولى من نوعها بين المجلس ودولة عربية والهدف منها تعزيز المبادلات التجارية وإلغاء الحواجز الجمركية.

ووقع الاتفاقية بالعاصمة اللبنانية بيروت وزيرا خارجية الكويت الشيخ محمد الصباح ولبنان جان عبيد بحضور رئيس الحكومة رفيق الحريري والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية.

وأكد العطية في مؤتمر صحفي عقب التوقيع أن هذه الاتفاقية تعد إنجازا متميزا غير مسبوق حيث أنها تعد أول اتفاقية توقعها دول مجلس التعاون الخليجي مجتمعة في هذا المجال على المستوى العربي أو الدولي.

وقال إن الهدف من هذه الاتفاقية هو تحرير التبادل التجاري بين الطرفين والإلغاء الفوري لجميع الرسوم الجمركية والرسوم والضرائب الأخرى ذات الأثر المماثل، وكذلك القيود غير الجمركية على السلع والمنتجات ذات المنشأ الوطني المتبادلة بين الطرفين.

ورأى المسؤول الخليجي أن التوصل إلى اتفاقية إقامة منطقة تجارة حرة بين دول مجلس التعاون ولبنان خطوة مهمة من شأنها تعزيز التضامن العربي وتطوير العلاقات بين الدول العربية على كافة الأصعدة.

من جانبه اعتبر وزير الاقتصاد اللبناني مروان حمادة أن الاتفاقية تضم بندا جديدا يفرض تسوية أي خلافات بين الطرفين خلال مهلة قصيرة.

وكان رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين فادي عبود حذر في حديث تلفزيوني مساء الاثنين من خطورة هذا النوع من الاتفاقيات لأن اتفاقيات مماثلة وقعت من قبل مع مصر والأردن كانت مضرة بالصناعة اللبنانية حسب قوله.

ومن المفترض أن تلغى الرسوم الجمركية على التجارة البينية العربية ابتداء من عام 2005، لكن نسبة التجارة البينية العربية لا تشكل حاليا سوى 8% من حجم المبادلات التجارية للدول العربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة