آلاف العمال يبدؤون إضرابا بكوريا الجنوبية   
الأربعاء 1423/3/10 هـ - الموافق 22/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بدأ آلاف العمال في كوريا الجنوبية إضرابا عن العمل اليوم وسط مخاوف الحكومة من أن يعرقل هذا الإضراب الانتعاش الاقتصادي ويشوه صورة البلاد قبل افتتاح نهائيات كأس العالم. ولا يتوقع المسؤولون في الحكومة والقطاع الصناعي أن يتسبب الإضراب بتأخير افتتاح نهائيات كأس العام التي تبدأ في سول يوم 31 مايو/أيار الجاري.

وقال مسؤولون نقابيون إن عمال الصناعات المعدنية والكيماوية هم أول من بدأ الإضراب. ومن المتوقع أن يضرب في وقت لاحق من الأسبوع 26 ألفا من العاملين في المستشفيات و12 ألفا من بين 230 ألف سائق سيارة أجرة للمطالبة بزيادة الأجور وتقليص ساعات العمل الأسبوعية.

وقال هان سون جو أحد قيادات الاتحاد العام للنقابات العمالية "هذا إضراب إلى أجل غير مسمى، سنكافح حتى يتم التوصل إلى اتفاق في جميع مواقع العمل". وأضاف أن 31 ألف عامل في 106 مصانع للمعادن والكيماويات يشتركون في الإضراب الذي يشمل شركات كبرى مثل دوسان للصناعات الثقيلة والبناء.

وقال متحدث باسم دوسان "جزء من خطوط الإنتاج تأثر لكن الضرر محدود لأن عمالا آخرين غير نقابيين يعملون بجهد مضاعف".

وليس الإضراب وحده الذي يقلق السلطات الكورية وهي تستعد لتنظيم نهائيات كأس العالم التي تستضيفها بالمشاركة مع اليابان، إذ لديها مخاوف من هجمات إرهابية محتملة في وقت تبذل فيه مساع حثيثة لضمان عدم وقوع أعمال شغب من مشجعي الفرق واحتواء مرض الحمى القلاعية الذي انتشر بين الخنازير قرب العاصمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة