مسح يعتبر أن التضخم وسعر النفط يضران بالثقة بالخليج   
الاثنين 1429/6/20 هـ - الموافق 23/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)
صعود أسعار النفط  يضر بقطاع الأعمال في الخليج (الفرنسية-أرشيف)

أظهر مسح أجراه بنك "أتش أس بي سي" أن ارتفاع التضخم في منطقة الخليج وصعود أسعار النفط  يضران بقطاع الأعمال رغم أن نصف رجال الأعمال يتوقعون نمو الأرباح في 2008.
 
وقلل المشاركون أيضا من شأن التوقعات بأن منتجي النفط في المنطقة
سيرفعون قيمة عملاتهم المرتبطة بالدولار، وتوقع 28% تحولا في السياسة. وتبقي خمس دول من الدول الخليجية الست التي شملها مسح "أتش أس بي سي" على سعر صرف ثابت لعملاتها مقابل الدولار الذي يعاني من الضعف.
 
وقال 61% من المشاركين إن التضخم له أثر سلبي على أعمالهم ارتفاعا من 55% قبل عام.
 
وتوقع 62% من المشاركين في المسح زيادة الإيرادات عام 2008 بينما توقع 50% زيادة الأرباح.
 
واعتبر 41% أن أسعار النفط التي ارتفعت لنحو سبعة أمثالها منذ عام2002 ستترك أثرا سلبيا على أعمالهم مقارنة مع 26% فقط في أغسطس/آب الماضي.
 
وقال رئيس العمليات المصرفية العالمية لبنك "أتش أس بي سي" بالشرق الأوسط تيم ريد إن المؤشر يعطي مرآة دقيقة للغاية لما يذكره العملاء من أنه رغم التحديات فإن قطاع الأعمال لا يزال قويا والتفاؤل بين رجال الأعمال لا يزال عاليا.
 
ودول الخليج الست هي: السعودية وقطر والكويت والإمارات والبحرين وعمان.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة