انخفاض قياسي للعملة الباكستانية جراء التوترات السياسية   
الثلاثاء 1429/8/10 هـ - الموافق 12/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:19 (مكة المكرمة)، 13:19 (غرينتش)

انخفاض الروبية مقابل الدولار بنسبة 16% خلال ستة أشهر وتراجع الأسهم (الفرنسية-أرشيف)

هبط سعر صرف العملة الباكستانية مقابل نظيرتها الأميركية إلى مستوى قياسي الاثنين، وسط حالة من الغموض السياسي والقلق حول مصير الرئيس الباكستاني برويز مشرف، وفقا لمتعاملين في البورصة.

وانخفضت العملة الباكستانية مسجلة 73.25 روبية لكل دولار في السوق الرسمية محققة تراجعا غير مسبوق.

ويأتي هذا التراجع بينما يستعد البرلمان الباكستاني للبدء في اتخاذ الإجراءات الخاصة بتوجيه الاتهام بالتقصير للرئيس برويز مشرف.

ويواجه اقتصاد البلاد ضغوطا ناجمة عن التضخم والعجز التجاري وتراجعا كبير في بورصة الأسهم المحلية.

وأدت المخاوف الاقتصادية المتصاعدة مع القلاقل السياسية الداخلية والتوترات على الحدود مع أفغانستان إلى التأثير سلبيا على قيمة الروبية منذ يناير/ كانون الثاني الماضي، إذ هبطت قيمتها أمام الدولار بنسبة 16% خلال ستة أشهر.

كما فقد البنك المركزي أيضا أكثر من خمسة مليارات دولار من احتياطيات العملات الأجنبية في النصف الأول من العام الحالي جراء هروب الاستثمارات الأجنبية وتراجع الصادرات وارتفاع أسعار واردات الوقود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة