وزير بريطاني يحث الحكومة على الترويج لليورو   
الأحد 1423/2/23 هـ - الموافق 5/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير الدولة البريطاني روبن كوك إنه يجب على الحكومة مضاعفة جهودها لإقناع البريطانيين بضرورة الانضمام إلى العملة الأوروبية الموحدة. وأضاف كوك الذي شغل منصب وزير الخارجية ويعد أحد أبرز المؤيدين لانضمام بريطانيا إلى اليورو أنه وزملاءه يفخرون بما أنجزوه في الأعوام التي قضوها في السلطة، ولكنهم لم ينجحوا بعد في إقناع الرأي العام بضرورة الانضمام إلى اليورو.

وقال كوك في لقاء تلفزيوني إن "من أكبر المهام التي لا يزال علينا الاضطلاع بها إقناع الشعب البريطاني بأن مستقبل بريطانيا يكمن في أوروبا، وهذا يعني أن نصبح عضوا كامل العضوية في أوروبا".

وخلافا لجميع دول القارة الأوروبية اختارت بريطانيا والسويد والدانمارك البقاء خارج منطقة اليورو. وتشير استطلاعات الرأي إلى أن معظم البريطانيين لا يزالون يريدون الاحتفاظ بالجنيه الإسترليني.

وقد تعهد رئيس الوزراء توني بلير بتقييم مسألة الانضمام إلى اليورو بحلول منتصف العام المقبل وإجراء استفتاء عام حالما تقرر الحكومة أن الانضمام إلى العملة الموحدة مفيد اقتصاديا للبلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة