ألمنيوم البحرين تعتزم زيادة إنتاجها   
السبت 1426/8/7 هـ - الموافق 10/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:26 (مكة المكرمة)، 13:26 (غرينتش)
قالت شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) إنها تعتزم زيادة إنتاجها إلى 1.2 مليون طن سنويا خلال السنوات المقبلة بدلا من 850 ألف طن حاليا.
 
وقال أحمد النعيمي نائب الرئيس التنفيذي إن الشركة تفكر في بناء خط صهر سادس بعد أن استكملت خط الصهر الخامس وإن دراسة جدوى للمشروع يمكن أن تبدأ خلال الشهور القادمة.
 
يشار إلى أن الشركة  دشنت خط الصهر الخامس في 5 يوليو/أيلول الجاري بتكلفة بلغت 1.7 مليار دولار. وقد تم تمويل المشروع  بنسبة 10% من الشركة و90% على شكل قروض مصرفية. 
 
وتعتبر البحرين أحد أبرز منتجي الألمنيوم الإقليميين. وتنافس "ألبا" المملوكة بنسبة 77% للدولة الشركة الإماراتية دبي للألمنيوم (دوبال) التي رفعت إنتاجها السنوي في مايو/أيار الماضي من 536 ألف طن إلى 761 ألف طن سنويا وكانت تمثل أكبر منتجي الألمنيوم في الشرق الأوسط.
 
وكان تقرير صناعي صدر عن مؤسسة إيه.إم.آي مينرال إيكونوميكس الأسترالية في يوليو/ تموز الماضي توقع أن ينمو استهلاك العالم من الألمونيوم بنسبة 4.8% خلال السنوات الخمس المقبلة.
 
وقالت المؤسسة إن نمو سوق المعدن الذي يزداد إقبال شركات السيارات والبناء عليه سيتركز في اقتصادات الصين والهند وشرق أوروبا.

كما توقعت المؤسسة أن يصل متوسط أسعار الألمونيوم إلى 83 سنتا للرطل هذا العام مسجلا أعلى مستوى له في 16 عاما.
 
وبحلول عام 2009 سيصل إنتاج المصاهر العالمية إلى نحو 39 مليون طن من الألمنيوم سنويا مقارنة مع 30 مليون طن في عام 2004 وستكون المراكز الرئيسة للاستثمارات الجديدة في مصاهر الألمنيوم هي الصين وروسيا ودول الخليج.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة